الخميس - 18 نيسان 2024

إعلان

تحسّن نفسيتك ونوعية حياتك... تعرّف إلى فوائد الحياة البسيطة!

المصدر: النهار
تعبيرية.
تعبيرية.
A+ A-
 تقليل كمية السلع التي تمتلكها، والاعتماد بشكل أقل على الخدمات والتكنولوجيا وتقليص الإنفاق، هي عادات معيشية بسيطة شائعة. إلى جانب ذلك، تنعكس مواقف الشخص ومبادئه أيضاً في أسلوب حياته البسيط. لكن هل من فوائد للحياة البسيطة؟
 
نعم بالتأكيد، للحياة البسيطة فوائد عديدة تنعكس على نفسيتك ومزاجك، ويمكنها تحسين نوعية حياتك، تنقلها مجلة Psychologs. 
 
- الإرادة الأقوى
قوة الإرادة البشرية محدودة، وتستنزفها بشكل أكبر بسبب كل خيار تقوم به خلال اليوم، ما يزيد من صعوبة تحديد أهدافك والحفاظ عليها. لكن بمجرد أن تجعل حياتك أكثر بساطة، ستلاحظ تحسناً ملحوظاً في قوة إرادتك. فعندما تبدأ في عيش نمط حياة أبسط، فإن اليقظة الذهنية والاسترخاء سيوفران لك سعادة حقيقية، وسيكون من الأسهل عليك التركيز على أهدافك.
 
- تعزيز التركيز
يمكن أيضاً للحياة البسيطة أن تعزّز قدرتك على التركيز. ففي عصر الهواتف الذكية التي تبقيك متنبّهاً، من السهل أن تنحرف عن مسار تركيزك. وفيما أنّ هذا التشتيت يتراكم مع سرعة الحياة، تطلب منك هذه الأخيرة أن تضع حداً للمشتّتات الخارجية، وأن تتخلص من كل ما لا يثري حياتك، لتكون قادراً على التركيز على العمل الذي تقوم به.
 
- اجعل صحتك أقوى
واحدة من المزايا الأكثر أهمية لعيش حياة أبسط، هي أنها ستعزز رفاهيتك بشكل كبير. وبطبيعة الحال، فإن اتباع أسلوب حياة بسيط يمكن أن يخفض ضغط الدم ويقلّل من خطر الإصابة بالأمراض، فاحتمالية الإصابة بالصداع النصفي ونزلات البرد وحتى اضطرابات المناعة الذاتية، تكون أعلى عندما تكون تحت الضغط. 
 
 
- جودة النوم
ماذا لو أخبرتك أنّ جودة نومك أهمّ من كميته؟ لذا، حاول أن تقلّل من التفكير الزائد والقلق، وبسّط حياتك لتحظى بنوم جيّد وإن كان ليس لساعات طويلة.
 
- بناء روابط أقوى
قضاء المزيد من الوقت مع أطفالك أو أصدقائك هو ميزة من مزايا عيش حياة أبسط. لذا، حدّد أولوياتك، ما سيسمح لك بتخصيص المزيد من الوقت لهذه الأواصر. بالتالي، ستحرّر عقلك من الأفكار المتعلقة بالمهام التي لا نهاية لها، والمواعيد القادمة، وستكون قادراً على التفاعل والاستماع بفعالية إلى الأشخاص الأكثر أهمية بالنسبة لك.
 
 
ما قيمة البساطة في الحياة؟
بالنسبة لبعض الناس، العيش يعني ببساطة امتلاك عدد أقل من الممتلكات المادية وإخلاء مساحة في منازلنا وأجهزتنا الإلكترونية. وهذا ليس سوى غيض من فيض، على الرغم من أن كل هذه الأشياء مهمة. فإنّ تقدير الأشياء الصغيرة في الحياة واكتشاف ذاتك الحقيقية والتعرف على نفسك بشكل أفضل، يمكّنك من التعرف على الجمال الداخلي، وهي أمثلة على البساطة. ما مزايا البساطة؟
 
- الشعور بالسلام 
- البساطة جميلة وطبيعية
- البقاء في الحاضر
- البساطة مستمدة من التعلم من أمّنا الأرض
- الابتعاد عن التعقيد
- تعلّم كيفية التعامل مع المال بحكمة
- الامتنان للأشياء الصغيرة في الحياة هو جوهر البساطة
- القبول بعيش حياة تقتصر على الضروريات لسلوك الطريق إلى السعادة الحقيقية 
 
 
كيف تتخلّص من الفوضى الذهنية؟
الشخص الذي يعيش ببساطة، يقدّر ما لديه بدلاً من القلق بشأن ما يفتقر إليه. وينطوي تقليل الفوضى الذهنية والمشتتات على تقليل إنفاقك على العناصر غير الضرورية، وزيادة إنفاقك على ما تحتاجه، ما يزيد من استقرارك المالي عن طريق منع عمليات الشراء المتسرّعة. وفي عالم سريع اليوم، من السهل أن تشعر بالثقل والتوتر وبتفاقم الفوضى. لذا تتخلّص من الفوضى الذهنية عبر:
 
- انخفاض التوتر: من خلال العيش في مساحة منظمة وغير معقدة تشجع على الهدوء والاسترخاء.
 
- الوضوح العقلي: قد يكون من الصعب التركيز والتفكير بوضوح عندما يكون عقل الفرد غير منظم. فمن خلال إزالة العناصر غير الضرورية من حياتنا، قد نعزّز الوضوح العقلي والتركيز على الأشياء المهمة.
 
- السعادة العاطفية: عبر التخلص من الماضي والتخلي عن الأشياء التي لم تعد تخدمنا، لإيجاد مساحة لتجارب جديدة ومشاعر جيدة.
 
- زيادة الإنتاجية: يمكننا العمل بشكل أكثر فعالية وإنتاجية عندما تكون بيئتنا منظمة وخالية من التشتيت، فغالباً ما يكون سبب المماطلة هو الفوضى، حيث يستغرق الأمر منا وقتاً طويلاً للبحث عن الأشياء المفقودة.
 
 
 
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم