الأربعاء - 19 حزيران 2024

إعلان

ما حقيقة قول حاكم تكساس إنّ على بايدن أن يتعلّم من بوتين كيفية العمل من أجل مصالح بلاده؟ FactCheck#

المصدر: النهار
هالة حمصي
هالة حمصي
لقطة من الفيديو المتناقل بالمزاعم الخاطئة (اكس).
لقطة من الفيديو المتناقل بالمزاعم الخاطئة (اكس).
A+ A-
المتداول: فيديو يظهر، وفقاً للمزاعم، "حاكم تكساس غريغ أبوت يقول إن على الرئيس الأميركي جو بايدن أن يتعلّم من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين كيفية العمل من أجل مصالح بلاده". 
 
الا أنّ هذا الزعم غير صحيح. 
 
الحقيقة: الفيديو متلاعب به، مركّب. والفيديو الأصلي الذي نشرته قناة "فوكس نيوز" الأميركي في 4 كانون الثاني 2024، يظهر بوضوح ان أبوت لم يدل بهذا الكلام. FactCheck#
 
"النّهار" دقّقت من أجلكم 
 
ما القصة؟ 
المشاهد تظهر حاكم تكساس غريغ أبوت متكلما، وارفق كلامه بالترجمة الآتية (من دون تدخل او تصحيح): "لدينا المزيد من الاشخاص الذين يعبرون حدودنا كل يوم أكثر مما تحصل عليه نيويورك في أسبوع او شهر. ومن المثير للغضب أنهم يقولون انهم لا يستطيعون التعامل مع هذا. لكن النقطة الاخيرة داينا هي ان هناك سببا واحدا فقط لحدوث ذلك. وهو ان جو بايدن ألغى السياسات الاربع التي وضعها دونالد ترامب والتي سمحت بالحد الادنى من الدخول عبر المعابر الحدودية غير القانونية منذ 40 عاما. لو كان الرئيس يتعامل مع مشكلات داخلية حقيقية فقط ولا يحاول اللعب مع بوتين، الذي يحتاج الى تعلّم كيفية العمل معه من أجل المصالح الوطنية، لكان كل شيء مختلفا. يحتاج الى اتباع قوانين الهجرة. ولو كانت ادارة بايدن تطبق قوانين الهجرة التي اقرها الكونغرس، ثم رؤساء بلديات نيويورك وقادة نيوجيرسي وشيكاغو وما الى ذلك فما كانوا ليواجهوا هذه المشكلات".  
 
منذ ايام، تكثف التشارك في الفيديو عبر حسابات، عربية وأجنبية، أرفقته بالمزاعم الآتية (من دون تدخل او تصحيح): "حاكم تكساس غريغ آبوت: يجب على بايدن أن يتعلم من بوتين كيفية العمل من أجل مصالح بلاده". 
 
 
- حقيقة الفيديو - 
الا أنّ هذه المزاعم غير صحيحة، وفقاً لما يتوصل اليه تقصي حقيقتها. 
 
فالبحث عن الفيديو، بتجزئته الى مشاهد ثابتة (Invid)، يوصلنا الى خيوط (هنا) تقودنا الى النسخة الاصلية منه نشرتها قناة "فوكس نيوز" الأميركية في موقعها وفي حسابها في يوتيوب، في 4 كانون الثاني 2024 (هنا، هنا)، بعنوان: DOJ sues Texas over border security law، اي وزارة العدل الاميركية ترفع دعوى قضائية ضد ولاية تكساس بشأن قانون أمن الحدود، و"حاكم ولاية تكساس غريغ أبوت يتكلّم على الطريقة التي تُركت بها ولايته لمعالجة أمن الحدود مع استمرار ارتفاع العبور غير الشرعي". 
 
 
وبمراجعة التسجيل المصور الاصلي بكامله اعلاه، يتبيّن بوضوح ان أبوت لم يأت على ذكر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ولم يقل إن "على الرئيس الأميركي جو بايدن أن يتعلم من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين كيفية العمل من أجل مصالح بلاده". 
 
في الواقع، كان أبوت يجيب على سؤال طرحته عليه المذيعة في "فوكس نيوز" داينا بيرينو Dana Perino، ليقول ان "ما كشفته الاحداث بأكملها هو العداء الحقيقي للغاية الذي يكنّه الديموقراطيون للمهاجرين غير الشرعيين. فهم يزعمون أنهم ولايات ومدن ملاذ، ويريدون الترحيب بهم (اي بالمهاجرين غير الشرعيين) إلى أن يدخلوا فعليا. وعندما يدخلون فعليا، يقولون لا، لا نريدهم هنا. نريد أن نعيدهم الى تكساس. فهم يؤيدون الهجرة غير الشرعية طالما يتعين على تكساس والولايات الحدودية التعامل معها.
 
ثانيا داينا، من السخافة أن نفكر ان نيويورك ونيوجيرسي ليس لديهما مكان لها. يعتقدون ان ايغل باس ودل ريو بتكساس لديهما مكان لها؟ لدينا مزيد من الاشخاص الذين يعبرون حدودنا كل يوم أكثر مما تحصل عليه نيويورك في أسبوع او شهر. لذلك من المشين أن يقولوا إنهم لا يستطيعون التعامل معها (اي الهجرة غير الشرعية). 
 
النقطة الاخيرة داينا هي ان هناك سببا واحدا فقط لحدوث ذلك، وهو ان جو بايدن الغى السياسات الاربع التي وضعها دونالد ترامب، والتي ادت الى أدنى مستوى عبور غير قانوني للحدود منذ 40 عاما.  
 
سياسة البقاء في المكسيك، سياسة المادة 42، انهاء القبض والافراج وبناء جدران حدودي. لو كانت ادارة بايدن تطبق قوانين الهجرة التي اقرها الكونغرس، لما واجه عمداء نيويورك وقادة نيو جيرسي وشيكاغو الخ هذه المشكلات...". 
 
وغياب الجزء الصوتي الذي يُسمع فيه أبوت يتكلّم على بوتين وبايدن يعني ان المقطع المتناقل متلاعب به، مركّب باضافة هذا الجزء الصوتي الزائف الى التسجيل الاصلي. 
 
وجاء تداول هذا المقطع الزائف في وقت تفاقم الخلاف بين إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن، وولاية تكساس بشأن الحدود الجنوبية للبلاد، إذ أعلن الحاكم الجمهوري للولاية  غريغ أبوت أنه سيمد أسلاكا شائكة جديدة على الحدود، خلافا لقرار المحكمة العليا. وتعهد حكام جمهوريون لـ25 ولاية دعم حاكم تكساس (هنا، هنا).
 
النتيجة: اذاً، لا صحة للمزاعم ان الفيديو المتناقل يظهر "حاكم تكساس غريغ أبوت يقول إن على الرئيس الأميركي جو بايدن أن يتعلّم من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين كيفية العمل من أجل مصالح بلاده". في الواقع، الفيديو متلاعب به، مركّب. والفيديو الأصلي الذي نشرته قناة "فوكس نيوز" الأميركي في 4 كانون الثاني 2024، يظهر بوضوح ان أبوت لم يدل بهذا الكلام.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم