الأربعاء - 21 شباط 2024

إعلان

"تايلور سويفت تعلن تأييدها لترامب على السجادة الحمراء"؟ إليكم الحقيقة FactCheck#

المصدر: النهار
هالة حمصي
هالة حمصي
لقطة من الفيديو الزائف المتناقل بالمزاعم الخاطئة (اكس).
لقطة من الفيديو الزائف المتناقل بالمزاعم الخاطئة (اكس).
A+ A-
المتداول: مشاهد تظهر، وفقا للمزاعم، المغنية الأميركية الشهيرة تايلور سويفت "معلنة تأييدها للرئيس الاميركي السابق دونالد ترامب، على السجادة الحمراء"، لدى وصولها الى احتفال توزيع جوائز "غرامي" في لوس أنجلس أمس الأحد. 
 
الا أنّ هذا الزعم غير صحيح. 
 
الحقيقة: المشاهد مركّبة، زائفة. والمشاهد الاصلية تظهر سويفت واقفة على السجادة الحمراء من دون ان تحمل اي لافتة. FactCheck# 
 
"النّهار" دقّقت من أجلكم 
 
ما القصة؟ 
المشاهد التي حملت اعلاها الى اليمين شعار Variety، تظهر المغنية وكاتبة الأغاني الأميركية تايلور سويفت واقفة على السجادة الحمراء، لدى وصولها لحضور الاحتفال السنوي الـ66 لتوزيع جوائز غرامي في كريبتو.كوم أرينا في لوس أنجلس. وحملت لافتة كتب عليها: "ترامب فاز والديموقراطيون غشوا". وقد تكثف التشارك في هذه اللقطات خلال الساعات الماضية عبر حسابات ارفقتها بتعليقات مثل "تايلور سويفت تؤيد رسميا دونالد ترامب للرئاسة". 
 
 
 
 
- إنجاز تاريخي لتايلور سويفت في "غرامي" -
تزامن انتشار هذه المشاهد مع تحقيق النجمة تايلور سويفت، أمس الأحد 4 شباط 2024، إنجازاً غير مسبوق في تاريخ جوائز "غرامي" بنيلها للمرة الرابعة لقب ألبوم العام، وهو الأبرز بين هذه المكافآت التي هيمنت عليها النساء هذه السنة، فيما أعلنت النجمة عن أسطوانة جديدة لها، على ما أوردت وكالة "فرانس برس" (هنا).  

وبهذه الجائزة التي حصلت عليها سويفت عن ألبومها "ميدنايتس" Midnights، وتسلمتها من سيلين ديون، باتت النجمة البالغة 34 عاماً الأكثر فوزاً بجوائز عن ألبوماتها، متقدمة على فرانك سيناترا وستيفي ووندر وبول سايمون.

وعلقت سويفت قائلة "أود أن أقول لكم أن هذه أفضل لحظة في حياتي، لكنني أشعر بفرح مماثل عندما أنجز أغنية". واضافت "شكرًا جزيلاً لكم على إتاحة الفرصة لي للقيام بما أحبه كثيراً! أنا مذهولة!".

اقرأ ايضا- 
تايلور سويفت تنال جائزة "ألبوم العام" في "غرامي" للمرة الرابعة... "إنجاز تاريخي" وهذه أبرز النتائج! (صور)
 
- حقيقة المشاهد -
الا ان المقطع المتداول لسويفت ليست حقيقيا، وفقا لما يتوصل اليه تقصي صحته. 
 
فالبحث عنه يقودنا الى المشاهد الاصلية نشرتها مجلة Variety الاميركية في حسابها في اكس، في 5 شباط 2024 (هنا)، مع تعليق: تايلور سويفت رائعة في غرامي.
 
وتظهر فيها سويفت بوضوح من دون اي لافتة. وهذا دليل على ان المقطع المتداول مركب، زائف، باضافة اليدين الحاملتين اللافتة.  
 
 
وهنا ايضا المشاهد الاصلية لسويفت، بنسخة أطول، نشرها حساب Recording Academy / GRAMMYs في يوتيوب. 
 
 
والى جانب ان سويفت كانت ترتدي قفازات سوداء طويلة غطت يديها حتى العضد، وقع مفبرك الفيديو في خطأ فادح، اذ ظهرت اصابع سويفت بالقفازات السوداء اسفل اللافتة التي حملتها يدان اخريان ليستا لها. واشرنا الى هذا الخطأ بالاحمر أدناه. 
 
 
واليكم مقارنة بين لقطة اصلية من فيديو Variety (ادناه الى اليمين) ولقطة من الفيديو المفبرك (الى اليسار). واشرنا بالأحمر الى التلاعب الذي حصل.
 
 
يشار الى ان اليدين الحاملتين اللافتة المؤيدة لترامب سبق ان استخدمتا أخيرا لتزييف صورة أخرى لسويفت. والصورة الاصلية لسويفت (هنا) تظهر انها لم تكن تحمل اي لافتة. وقد التقطت لها خلال مباراة بين فريق شيكاغو بيرز وكانساس سيتي تشيفز في ملعب جيها في ملعب أروهيد في كانساس سيتي بولاية ميسوري، في 24 ايلول 2023. 
 
 
 
- نظريات مؤامرة -
وكانت سويفت أخيرا محور بعض من أكثر نظريات المؤامرة جنوناً على شبكات التواصل الاجتماعي، آخرها اتهامها بالعمالة للبنتاغون بدفع من الحزب الديموقراطي للتأثير على نتائج الانتخابات الرئاسية لعام 2024، وأن قصة الحب بينها وبين نجم كرة القدم الأميركية ترافيس كيلسي ملفقة، وترمي إلى تمهيد الطريق لإعلان سويفت دعمها الديموقراطي جو بايدن قبل الانتخابات الرئاسية المرتقبة في تشرين الثاني.
 
كذلك، اتهمها معلقون يمينيون متطرفون بممارسة السحر الأسود في حفلاتها الموسيقية، وبانها أداة للبنتاغون للتأثير على تصويت الآلاف من الناخبين الشباب.
 
 
قصة حب "ملفقة" و"مباراة سوبر بول ستُزَوّر"... نظريات المؤامرة تستهدف مجدداً المغنية تايلور سويفت
 
وسويفت، المتكتمة بشأن معتقداتها السياسية، دعمت علناً جو بايدن ضد دونالد ترامب في عام 2020، واتهمت الرئيس الجمهوري حينها بأنه "أجج نيران التفوق الأبيض والعنصرية طوال فترة ولايته"، على ما ذكرت وكالة "فرانس برس".
 
وفي الماضي، قامت الفنانة بحملة من أجل حقوق المثليين وعارضت قرار المحكمة العليا بإلغاء الضمان الدستوري للحق في الإجهاض.
 
 
النتيجة: اذاً، لا صحة للمزاعم ان المشاهد المتناقلة تظهر المغنية الاميركية تايلور سويفت "معلنة تأييدها للرئيس الاميركي السابق دونالد ترامب"، على السجادة الحمراء لدى وصولها الى احتفال توزيع جوائز "غرامي" في لوس أنجلس أمس الأحد. في الواقع هذه المشاهد مركّبة، زائفة. والمشاهد الاصلية تظهر سويفت واقفة على السجادة الحمراء من دون ان تحمل اي لافتة.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم