Digital solutions by

جنبلاط: على الجميع تلقّف التعاون السعودي الفرنسي لدعم الجيش بإيجابية

31 كانون الأول 2013 | 16:02

المصدر: "الوكالة الوطنية للاعلام"

(الصورة عن الانترنت).

أشاد رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي النائب وليد جنبلاط، في تصريح، بـ "الخطوة الهامة التي تحققت من خلال التعاون السعودي - الفرنسي لدعم وتعزيز قدرات الجيش"، معتبرا انها "لفتة كريمة ومشكورة جاءت في الوقت المناسب لمواكبة المؤسسة العسكرية التي تؤدي مهامها في ظروف بالغة التعقيد والصعوبة بسبب تنامي الانقسامات السياسية وغياب الاحتضان الوطني المطلوب لمواجهة التحديات الاقليمية والداخلية الراهنة".

ورأى ان "تعزيز إمكانيات الجيش ترتدي طابعا إستثنائيا لا سيما مع إستمرار التهديدات الإسرائيلية والانتهاكات اليومية التي تمارسها إسرائيل ضد لبنان برا وبحرا وجوا، وفي ظل استمرار احتلال مزارع شبعا وأراض لبنانية أخرى. كما ان المهمات الشاقة في حماية الاستقرار والسلم الاهلي باتت تستوجب تقوية الجيش والقوى الأمنية لتلافي الانزلاق نحو المزيد من التدهور".
ودعا "كل مكونات المجتمع السياسي اللبناني الى تلقف هذه المبادرة بإيجابية، لا سيما أنها تصب في مصلحة مشروع الدولة التي تبقى المرجعية الوحيدة لجميع اللبنانيين، مهما تبدلت الظروف أو حصلت تحولات داخلية أو إقليمية كبرى التي يفترض ان تشكل حافزا أكبر للالتفاف حول الدولة والاجهزة العسكرية والامنية التي تخص اللبنانيين جميعا من دون تمييز أو إستثناء".

Digital solutions by