Digital solutions by

المطران باسيليوس منصور ترأس قداس الميلاد في المدرسة الوطنية الارثوذكسية

24 كانون الأول 2013 | 14:24

المصدر: عكار- "النهار"

(تصوير ميشال حلّاق).

وجه المتروبوليت باسيليوس منصور راعي ابرشية عكار وتوابعها للروم الارثوذكس رسالة الميلاد مهنئاً الجميع بهذه المناسبة، آملا بأن تحل بركة الرب يسوع المسيح على الجميع وان تعمر المحبة القلوب، معلنا عدم تقبل التهانيء بعيدي الميلاد ورأس السنة بسبب تغييب المطرانيين وراهبات دير معلولا وكل المخطوفيين.
وجاء في الرسالة: "عيد ميلاد ربنا يسوع المسيح، وقدوم السنة الجديدة، نتمنى لبلادنا أن يعمّ فيها السلام والتقدم والازدهار، ولناسها الرفاهية والحياة الكريمة بما يرضي الله، ولا يخالف كلماته ونواميسه، ونتمنى أن المحبة تعمَّ في قلوب البشر في كل العالم. أما مراكز الشرّ فليدمرها شرُّها، وليرتد كيد الأشرار الى نحرهم، وليقعوا في الهوة التي صنعوها لغيرهم".
وتابع: "معاً نصلي الى العلي القدير أن يمنَّ على كل المخطوفين، والمغيّبين قسراً عن بيوتهم وأهلهم وأحبتهم وأوطانهم، بالعودة سالمين من أيدي الذين لا رحمة في قلوبهم، ولا رأفة في نفوسهم، ولا حنان يعتلج عواطفهم". 
وبسبب تغييب كل من المطرانين والراهبات والآباء من أي جهة كانت، وكذلك كل المخطوفين الى أي دين أو عشيرة أو منطقة كانوا، تعلن مطرانية عكار وتوابعها القسم اللبناني عن عدم قبول المعايدات في أعياد الميلاد، ورأس السنة 2014. 

 

Digital solutions by