Digital solutions by

معركة رئاسة اتحاد كرة السلة بين كاخيا ونصار

18 كانون الأول 2013 | 20:14

تراجعت حظوظ التوافق في انتخابات الاتحاد اللبناني لكرة السلة المقررة السبت 21 كانون الأول الجاري في "اوديتوريوم" مدرسة المركزية في جونية، بعد فشل الاتفاق على مرشح توافقي لقيادة اللعبة في المرحلة المقبلة.
ورغم أن المساعي للتوصل الى لائحة توافقية استمرت في وتيرة تصاعدية حتى مساء الاثنين 16 كانون الاول الجاري وواكبتها لقاءات عديدة بين رئيس اللجنة التنفيذية للجنة الأولمبية اللبنانية جان همام، ورئيس قطاع الرياضة في "التيار الوطني الحر" جهاد سلامة من جهة ورؤساء وممثلي نوادي الدرجة الاولى في محاولة للتوصل الى صيغة توافقية ترضي جميع الأطراف بقي الاتفاق على مرشح توافقي للرئاسة صعب المنال بسبب إصرار بعض النوادي على تأييد الرئيس السابق للاتحاد والمدير الاقليمي لشركة "وورلد سبورت غروب" بيار كاخيا، مقابل رفض نوادي أخرى هذا الطرح واعتباره استفزازي وتأييدها المهندس وليد نصار لمنصب الرئاسة.
هذه التطورات الدراماتيكية السريعة حصرت المعركة على الرئاسة بين كاخيا ونصار.

كاخيا بدأ التحضير لعودته الى رئاسة الاتحاد منذ أكثر من ثلاثة أشهر، عقد العديد من اللقاءات مع رؤساء وممثلي النوادي في كافة الدرجات، ومع مدربين وحكام واعلاميين، يحمل برنامج للوصول بالمنتخب الوطني بكرة السلة الى أولمبياد البرازيل 2016. يحظى بتأييد ودعم حزب "القوات اللبنانية" و"تيار المستقبل". البعضيصف تجربته السابقة في رئاسة الاتحاد بالناجحة على الصعيدين الإداري والتسويقي بينما لا يتردد البعض الآخر بوصفها بالفاشلة إدارياً ومالياً ويتهمه بالتفرد بالقرارات.

المهندس نصار لاعب كرة سلة سابق ورئيس فخري سابق لنادي بيبلوس الرياضي، يملك العديد من المشاريع الناجحة في دول الخليج، وتربطه صداقات شخصية مع العديد من رؤساء النوادي. يحمل مشروع لتطوير كرة السلة في مختلف الدرجات ورعاية ودعم المنتخبات الوطنية، يحظى بدعم وتأييد كل من رئيس اللجنة التنفيذية للجنة الأولمبية اللبنانية جان همام والرئيسين السابقين للاتحاد جورج بركات وروبير أبو عبدالله ورئيس قطاع الرياضة في "التيار الوطني الحر" جهاد سلامة ورئيس قطاع الرياضة في حزب "الكتائب اللبنانية" إيدي أبو زخم.

ساعات قليلة تفصل لعبة كرة السلة عن محطة تاريخية في مسيرتها، فهل تكون المعركة الديموقراطية فرصة لإعادة نهضتها أم مناسبة لغرقها في المزيد من المشاكل.

 

Digital solutions by