Digital solutions by

بالمستندات... نانسي عجرم تواجه غياب الصدق الفنيّ في "بدنا نولّع الجو"

10 أيلول 2018 | 14:29

المصدر: "النهار"

نانسي عجرم.

لا تزال أغنية الفنانة #نانسي_عجرم "بدنا نولّع الجو" التي أصدرتها تحقق النجاح المتوقع، وتعكّرت هذه الأجواء بعدما اتضح أنه سبق ان أدتها مغنية مبتدئة وغير معروفة تدعى انجي، ونشرت عقد تنازل عن الاغنية من ملحّنها جوزف جحا.

انجي التي سبق أن صوّرت الأغنية فيديو كليباً، تم سحبها عن "يوتيوب" بعد صدور أغنية عجرم، وظهرت انجي في حسابها عبر "سناب شات" وهي تبكي وتقول إنّ أغنيتها سرقت وتم سحبها عن "يوتيوب"، مضيفة: "نانسي ما خصّها، بس انا دافعة دم قلبي بالغنية".

وعلمت "النهار" أنّ إدارة أعمال عجرم ممتعضة من طريقة تعامل ملحّن العمل جوزف جحا لعدم إبلاغهم بالأمر، وتفاجأت بتصريحات أنجي وتواصلت مع محاميها الذي أكّد بدوره أنّ لديه تنازلاً من جحا على الأغنية. وأوضحت المصادر أنّ المغنية ليس لديها علم بما تمّ التداول به عن وجود إسقاط حق بإعادة المال الذي دفعته بعد شراء الأغنية، لافتة إلى أنّ إدارة عجرم قررت المواجهة عبر القانون وعدم السكوت وأوكلت لمحاميها توجيه إنذار إلى جحا بعد هذه الحادثة.

وفي السياق عينه، حاولت "النهار" التواصل مع ملحّن الأغنية جوزف جحا الذي رفض التعليق، لكننا حصلنا على مستندات تثبت وجود تنازل قانوني من جحا إلى عجرم، وفيه:

"أنا الموقع أدناه الملحن جوزف ميشال جحا، ملحن أغنية "بدنا نولع الجو" التي هي من كلمات الشاعر سمير ضاهر نخلة، أصرّح أنني سمحت لشركة "ان تو ميوزيكا" للانتاج الفني بتسجيل هذه الأغنية بصوت المطربة نانسي عجرم وغنائها وطبعها على أشرطة كاسيت واسطوانات ليزر وتصويرها على أفلام فيديو كليب و "CVD وDVD وCDV وانترنت وهواتف نقالة وثابتة، وأن يوضع اسم المؤلف والملحن بشكل لائق وواضح، ليتمّ غناؤها في المجالات التالية مسرح، إذاعة، تلفزيون مهرجانات. كما يحق لها بانتاجها لمصلحتها أو مصلحة أي مؤسسة فنية واستغلالها ونشرها بكل الطرق المعروفة حالياً، شرط أن تحفظ حقوقنا في الطبع الميكانيكي والأداء العلني والانترنت واليوتيوب والهواتف النقالة وغير النقالة. وكل انتقاص من شروط هذا العقد يعتبر لاغياً ويحقّ لنا بالمراجعة والمطالبة القانونية وعبر جمعية المؤلفين والملحنين العالمية "ساسيم".

يذكر انّ عجرم صوّرت أغنية "بدنا نولع الجو" على طريقة الفيديو كليب بإدارة المخرج سمير السرياني، وستعرضها قبل اغنية "الحب زيّ الوتر" التي صورتها من قبل مع المخرجة ليلى كنعان. المعلومات المتوافرة تؤكد أنّ العمل المصوّر الجديد لعجرم سيكون حديث الناس، وليس فقط جمهورها في الوطن العربي، والذي وضع السرياني كل جهده فيه بمشاركة 40 شخصية.


Digital solutions by