Digital solutions by

ألمانيا: الشرطة توقف أفغانيّين للاشتباه في قتلهما شاباً... دعوة إلى الهدوء

9 أيلول 2018 | 18:26

المصدر: "ا ف ب"

انصار اليمين المتطرف يتظاهرون في كيمنتس في 7 أيلول 2018 (أ ف ب).

دعا العديد من المسؤولين في #المانيا اليوم إلى الهدوء، بعد توقيف أفغانيين اثنين للاشتباه في تورطهما في قتل شاب، بعد اسبوعين من حادث مماثل في #كيمنتس أدى الى توتر في البلاد.

ودعا هولغر ستاكنيشت، وزير الداخلية الاقليمي لمقاطعة ساكس انهالت، حيث جرت الواقعة ليل السبت- الاحد، السكان إلى "الاتزان".

وقال الوزير، وهو من حزب المستشارة انغيلا ميركل، لوكالة الانباء الالمانية ان "الوفاة المأسوية لشاب" الماني "اثرت في كثيرا. وآسف بشدة لما حدث". ووعد بان "تفعل دولة القانون كل شيء لتوضيح ملابسات القضية".

كذلك، دعت المسؤولة عن الاندماج في المقاطعة السكان الى الهدوء.

وقالت الشرطة والنيابة المحليتين، في بيان مشترك، ان الافغانيين تم توقيفهما بسبب "شبهة القتل" في هذه القضية، وذلك في مدينة كوتن. ولم يتم تقديم مزيد من التفاصيل.

لكن وفقا للعديد من وسائل الاعلام، وخصوصا يومية "دي فيلت" وقناة "ام دي ار" المحلية العامة، فان الشاب الالماني (22 عاما) توفي بعد اصابته بنزف في المخ، اثر عراك عنيف شارك فيه وصديق له مع الافغانيين.

ووفقا لوسائل الاعلام، فان مشادة اولى جرت في وقت متأخر مساء السبت قرب ملعب بين امرأة حامل و3 افغان يتنازعون ابوة الجنين.

وتدخل الشاب الالماني ورجل ثان، فنشبت مشاجرة عنيفة، وفقا لوسائل الاعلام. وتجمع الكثير من السكان اليوم لوضع زهور واشعال شموع في مكان الفاجعة.

Digital solutions by