Digital solutions by

مفاوضات جنيف: غريفيث اجتمع باليماني... ومساع لإقناع الحوثيّين بالمجيء

7 أيلول 2018 | 18:34

المصدر: "رويترز"

غريفيث خلال توجهه الى اجتماع مع اليماني في جنيف (أ ف ب).

بحث مبعوث #الامم_المتحدة إلى اليمن #مارتن_غريفيث مع وزير الخارجية اليمني #خالد_اليماني في قضايا،  بينها إطلاق السجناء ووصول المساعدات الإنسانية وإعادة فتح مطار صنعاء، على ما قالت متحدثة باسم الأمم المتحدة اليوم. 

وافادت المتحدثة أليساندرا فيلوتشي، في بيان صحافي، أن غريفيث الذي بدأ مشاورات مع وفد الحكومة اليمنية في جنيف الخميس، لا يزال ينتظر وصول ممثلي حركة الحوثي المتحالفة مع إيران، من صنعاء.

وقالت: "لا يزال يعمل من أجل وصول وفد أنصار الله إلى جنيف". وأضافت: "منذ الامس (الخميس)، يناقش معهم إجراءات بناء الثقة، بما في ذلك قضايا السجناء ووصول المساعدات الإنسانية وإعادة فتح مطار صنعاء، إضافة إلى قضايا اقتصادية".

وأعلنت الأمم المتحدة الخميس أنه من غير المتوقع أن يجري غريفيث أي محادثات في مكاتبها في #جنيف اليوم. لكن المبعوث شوهد اليوم وهو يعقد محادثات في فندق مع وفد الحكومة اليمنية.

وقال مصدران في وفد الحكومة لـ"رويترز" أمس إنهما منحا المبعوث الدولي وقتا إضافيا حتى ظهر اليوم، لإقناع الحوثيين بالمجيء إلى جنيف.

ومع مرور موعد تلك المهلة، لم يصدر إعلان بشأن مصير المحادثات. وقال ديبلوماسي غربي يتابع جهود إحلال السلام في اليمن إنه "لا توجد دلائل حتى الآن" على أن الحوثيين سيصلون إلى جنيف.

مطلب الحوثيين

وبدا أن الحوثيين متمسكون بمطلبهم الخاص باستخدام الطائرة التي من المفترض أن تقل وفدهم إلى جنيف لإجلاء عشرات المصابين إلى عمان المجاورة.

وقال وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش على "تويتر" اليوم: "تعودنا من الحوثي المراوغة حين يشعر بالضغط السياسي والعسكري، وأزمة الوصول إلى جنيف واشتراط إرسال مئات الجرحى إلى الخارج عشية بدء المشاورات لا يمكن قراءته إلا من زاوية التعطيل وعدم الجدية. في المقابل يبرز موقف الحكومة بكل إيجابيته ومسؤوليته تجاه الحل السياسي".

والإمارات عضو رئيسي في التحالف الذي تقوده السعودية، والذي تدخل في الحرب اليمنية ضد الحوثيين عام 2015 بهدف إعادة حكومة هادي المعترف بها دوليا إلى السلطة. وانهارت محادثات السلام التي تلت ذلك. ومنذ ذلك الحين تدهور الوضع الإنساني بشدة، مما وضع 8.4 مليون شخص على شفا المجاعة، ودمر الاقتصاد الهزيل أصلا.

وتريد الأمم المتحدة أن تعمل الحكومة والحوثيون على التوصل الى اتفاق ينهي الحرب، ويؤدي الى خروج القوات الأجنبية من اليمن، وتشكيل حكومة وحدة وطنية.

وذكرت قناة "المسيرة" التلفزيونية التابعة للحوثيين الأربعاء أن التحالف منع الوفد التابع للجماعة من السفر من صنعاء إلى جنيف. واتهم الحوثيون الأمم المتحدة بعدم الوفاء بتعهدها بنقل جرحى في الطائرة.

وقال حمزة الكمالي، نائب وزير الشباب اليمني، للصحافيين في جنيف الخميس، إن التصاريح المطلوبة للسفر مُنحت قبل ثلاثة أيام.

Digital solutions by