Digital solutions by

الراعي التقى أبناء بلدة خريبة الجرد العكارية... "العودة الكاملة ستتحقق"

7 أيلول 2018 | 17:20

المصدر: "النهار"

الراعي التقى أبناء بلدة خريبة الجرد العكارية.

التقى البطريرك مار بشارة بطرس #الراعي أبناء بلدة خريبة الجرد العكارية وأكد" ان العودة الكاملة ستتحق وسيصبح اسم الخريبة" الخريبة العمرانة".

بعد أربعين عاماً من تحمل الٱلام والبعد عن أرضهم، عاد أبناء بلدة خريبة الجرد العكارية إلى بلدتهم ليعيدوا لملمة ذكرياتهم التي لم تستطع أن تمحوها غياهب الزمن، ولم تستطع الرياح أن تهزها لأنها متجذرة في الأرض كالسنديان.

ومع بدء العودة، زار وفد كبير من رعيتي مار يوسف الخريبة وسيدة العطايا- داربيا البطريرك الراعي في الصرح البطريركي في الديمان.

ضم الوفد الخوري كامل كامل كاهن رعية مار يوسف وسيدة العطايا، والاب الكرملي ميشال عبود، مختار الخريبة نبيل غصن، رئيس جمعية النورج الدكتور فؤاد ابو ناضر، والمهتمين بعملية إعادة إعمار الخريبة.

بداية تحدثت كريستال جريج ابنة الخريبة عن حزنها العميق لغيابها عن بلدتها وفقدانها حياة الطفولة فيها، بحيث لم تشعر بأهمية العيش في أرض الٱباء والأجداد، ولم تسنح لها الفرصة كي تتنشق رائحة تراب أرض الخريبة بسبب أربعين عاماً من التهجير.

كما أطلع الدكتور فؤاد ابو ناضر والمهتمّون بإعادة اعمار البلدة البطريرك الراعي على كل المشاريع المنوي تنفيذها في البلدة كي تكون نموذجية.

وجرى التطرق إلى الاعتداءات التي تتعرض لها أراضي البلدة، والملفات الموضوعة في أدراج وزارة المهجرين والذي يأمل الجميع أن يصار إلى حلحلتها.

كما حمل المختار غصن سلة من المطالب منها: إعادة إحياء البلدة والمطالبة بجهات مانحة تدعم مشاريع العودة، وغير ذلك من المطالب.

واتسم اللقاء بالإيجابية ولاقى محبة واحتضان كبيرين من البطريرك الراعي،  الذي تمنى على المختار غصن أن يدوّن في سجلاته إسم الخريبة الجديد بـ"الخريبة العمرانة". 

Digital solutions by