Digital solutions by

لماذا تصدّر بنس لائحة مكتب رهانات بكونه صاحب المقال المثير للجدل؟

7 أيلول 2018 | 10:20

المصدر: "نيويورك بوست"

نائب الرئيس الأميركي مايك بنس - "أ ب"

أعدّ دايفد لي في صحيفة "نيويورك بوست" تقريراً أشار فيه إلى أنّ نائب الرئيس الأميركي مايك #بنس و "الميدان" يتصدّران الاختيارات في شركة رهان خارج الولايات المتّحدة على أنّ أحدهما هو كاتب المقال المثير للجدل الذي نشرته منذ ساعات صحيفة "نيويورك تايمس" والذي هاجم فيه بشدّة الرئيس الأميركي دونالد #ترامب.

بحسب موقع شركة "مايبوكي"، هنالك احتمالان من أصل ثلاثة أن يكون بنس "مسؤول الطابور الخامس" الذي يدّعي العمل خلف الكواليس من أجل إيقاف سياسات ترامب التي وجدها خاطئة التوجّه. بحسب الموقع نفسه هنالك احتمال من أصل ثلاثة أن يكون "الميدان" صاحب المقال، وهو شخص لا يُعدّ ضمن لائحة المسؤولين الثمانية عشر التي أعدّتها الشركة ومقرّها كوستاريكا.

عند كل 2 إلى 3 احتمالات إنّ مراهناً بدولار واحد سيربح 66 سنتاً إذا صدق توقّعه. وعند الرهان على 1 إلى 3 احتمالات سيربح المراهن بدولار واحد 33 سنتاً. وقال دايفد ستراوس، محلّل بارز في "مايبوكي"، إنّ ما لفت نظرهم هو كلمة "لودستار" وهو النجم الذي يهدي البحّارة. وأضاف: "حين تبحث عن أعضاء من الإدارة (ممّن استخدموا هذه الكلمة) يبرز معك اسم واحد فقط – وذلك الاسم هو مايك بنس. لقد استخدمها في خطابات متعدّدة هذه السنة".

ومن بين الأسماء الأخرى التي نشرتها "مايبوكي" بحسب "نيويورك بوست" كانت وزير التعليم بيستي ديفوس (1-2) وزير الخارجيّة مايك بومبيو(1-4) وزير الخزانة ستيفن منوخين (1-4) وزير الدفاع جايمس ماتيس (1-5) وزير العدل جيف سيشنز (1-5) إيفانكا ترامب (1-12) وجاريد كوشنر (1-12)

بعد ساعات على نشر "مايبوكي" الأرقام، أصدرت "بوفادا" ومقرّها كندا لائحتها حيث تصدّر وزير العدل جيف سيشنز اللائحة (2-5) ثمّ مايك بنس (1-3). ومن بين الموظفين الآخرين، رئيس موظفي البيت الأبيض جون كيلي (1-4)، ماتيس (1-4) سفيرة واشنطن إلى الأمم المتحدة نيكي هالي (1-10) وميلانيا ترامب (1-50). وأشارت بوفادا إلى احتمال أن يكون الرئيس ترامب نفسه الكاتب المجهول (1-25). لم ينشر موقع "بوفادا" خيار "الميدان" ولا يأخذ الرهان مفعوله إلّا إذا كشفت صحيفة "نيويورك تايمس" مصدرها بحلول 31 كانون الأول 2020.

يُذكر أنّ بنس وعدداً من المسؤولين الآخرين نفوا أن يكونوا أصحاب المقال في الصحيفة المذكورة.

Digital solutions by