Digital solutions by

أمل بوشوشة لـ"النهار": لم تُعرض عليّ بطولة "الهيبة 3" و"دولار" أفقدني عقلي

23 آب 2018 | 19:27

المصدر: "النهار"

أمل بوشوشة.

تعيش الفنانة #أمل_بوشوشة حب تختبره للمرة الأولى في حياتها، حبّها لطفلتها ليا الذي بدأ يكبر في قلبها شيئاً فشيئاً، ونجحت من خلاله في أن تجمع بين المجدين، مجد الأمومة ومجد الشهرة. كما تتحضّر لمشروع تمثيلي من المتوّقع أن يشكّل نقطة تحوّل في مسيرتها الفنية، وتكشف لـ "النهار" عن تفاصيله، قائلةً: "منشغلة حالياً مع شركة "الصبّاح" في التحضير لعمل جديد بتفاصيله وطريقة طرحه وحتى بتصويره وبفكرته وعرضه. يحمل المسلسل اسم "راصور" وهو مؤلّف من جزءين، سيحمل الأول عنوان "دولار" Dollar 1 على أن يطلق على الثاني اسم "مليون دولار" 1M Dollar. المسلسل درامي أسبوعي يتألّف كلّ جزء منه من 15 حلقة، إيقاعه سريع وتحمل كل حلقة من حلقاته في طيّاتها كماً هائلاً من الأحداث، وبذلك يخرج العمل من النسق التقليدي للأعمال الدرامية لجهة عدد الحلقات والمماطلة. وبما أنّ معظم الأعمال لا تأخذ حقها في الشهر الفضيل، أرى أنه من الضروري أن يُعرض "دولار" خارج الجدولة الرمضانية، وذلك لأنه خارج على المألوف، حماستي لتنفيذه لا توصف، فعندما أتعرّف إلى الشخصية التي سأجسّدها أقف أمام المرآة وأراها وأرى تفاصيل، "يطير عقلي فيها". وتضيف: "سنبدأ تصويره يوم 10 أيلول، وسينطلق على الشاشة في شهر كانون الثاني 2019، ويشرّفني أنه سيجمعني بنجم كبير مثل #عادل_كرم، بإدارة المخرج #سامر_البرقاوي". 

وعن كواليس التحضيرات للعمل، تقول: "اجتمعتُ مع الشركة المنتجة في تشرين الأول 2017، وبمجرّد أن طُرحت عليَّ فكرة العمل "طار عقلي فيها"، فأنا أحب التجديد والتجدّد وأتوق دائماً لخوض تجارب جديدة تقع مسؤولياتها على عاتقي، فإن نجح العمل أكون بذلك حقّقت إنجازاً، أو أقلّه أكون قد ساهمت في نجاحه. وقّعت على "دولار" وبدأت الحلقات تصلني بعد انتهاء رمضان الماضي، ووجدت فيه روحاً جديدة وكتلة من المشاعر التي أشعرتني بلهفة لمتابعة القراءة". 

ونفت أن يكون لدورها أيّ جانب كوميدي، معلّقةً: "العمل درامي والشخصية مركّبة لا تشبهني، فمن عادتي أنني أبتعد من الشخصيات التي تشبه شخصيتي. سترونني بصورة جديدة وبدور لا يشبه ما قدّمته في أعمالي سابقاً. فأحياناً تتداخل الأدوار ببعضها البعض، نظراً للمحيط الاجتماعي الذي نعيش فيه والجغرافيا، ولكنني في هذا الدور، مختلفة!" .

وعمّا إذا عُرضت عليها فعلاً بطولة "#الهيبة 3"، تقول بوشوشة: "أتفاجأ عندما تبدأ ورشة التحضير وطرح الأسماء لبطولة مسلسل "الهيبة"، بتداول اسمي، فقد صادفتُ الموقف عينه في العام الماضي. ومن هذا المنبر أؤكد أنّ مسلسل "الهيبة 3" لم يُعرض عليَّ كما أشيع، وكل ما تم تداوله في الإعلام غير صحيح". وأضافت: "يكرّرون أنفسهم سنوياً ويستغلّون منصّات مواقع التوصل الاجتماعي للتعبير عن آرائهم، وأجد نفسي فجأة وسط زوبعة إعلامية، يتراشق بها المعجبون الاتهامات. يا للأسف أصبحت هذه المواقع منبراً لمن "هبّ ودبّ"، فأنا لا أرضى بهذا الأمر وذلك لأنني أحترم مهنتي ونفسي وزملائي وزميلاتي، وكل إنسان يأخذ نصيبه في نهاية المطاف". وتختم حديثها: "لم يُعرض عليَّ "الهيبة" وقد كان من نصيب الزميلة الصديقة التي أكنّ لها كل الاحترام #سيرين_عبد_النور، أتمنى لها التوفيق وأن يُحدث الجزء الثالث ضجّة كبيرة كتلك التي أحدثها في الجزءين الماضيين". 

وعلى الرغم من أن خماسية "يا جارة الوادي" من مسلسل "أهل الغرام" التي جمعتها بالفنان السوري #عابد_فهد لم تأخذ حقّها، رشّحت إدارة مهرجان Awards IARA بشوشة لنيل جائزة أفضل ممثلة عالمية عن دورها في المسلسل، وعن هذا تقول: "ظُلم العمل ولم يتم الترويج له بطريقة صحيحة كما أنه عُرض على قنوات مشفّرة، ولقد فوجئت بترشيحي إلى جائزة عالمية عن دور فيه، فقد تأثّرت بشخصية شام إلى حدّ كبير، رافقني إلى منزلي وأحدث لي حالة غير اعتيادية... كنت أصل مرهقة إلى المنزل وعينيّ غير ظاهرتين من كثرة البكاء، وفي إحدى المرّات، سألني المخرج إن كنت أعاني مشكلات منزلية، إذ أنني لم أتوقّف عن البكاء حتى بعد انتهاء المشهد". وتضيف: "أن أترشّح لجائزة عالمية عن هذا الدور بالذات، يعني أن حقي وصلني حتى لو لم أفز بالجائزة".

أمل التي أدّت بطولات إلى جانب ألمع نجوم الدراما، هل من نجم لا تتردد بخوض بطولة جديدة إلى جانبه؟ تشير الفنانة الجزائرية- اللبنانية إلى أن التجربة هي التي تثبت نفسها على أرض الواقع، "جميع البطولات التي أدّيتها جمعتني بنجوم يتشابهون بالمستوى التمثيلي الاحترافي. وصدقاً، أشعر بلهفة وحماسة للثنائية التي ستجعمني بعادل كرم، فمنذ أن التقينا للمرة الأولى، غمرني بطاقته الإيجابية كما أنه متحمّس للغاية، ولهفته للعمل لا توصف، لقد زاد حماستي وجعلني أفقد عقلي". وعن توقّعاتها للعمل، تقول: "لا أحب رفع سقف التوقعات ولكنني على ثقة بأننا سنشكّل مفاجأة لأنفسنا قبل أن نشكّلها لدى الجمهور".


sara.abdo@annahar.com.lb

Twitter: @saranewsy

Digital solutions by