Digital solutions by

ماذا قال ثاني رجل مشى على القمر عن قوة ترامب الفضائيّة؟

11 آب 2018 | 21:41

المصدر: "ذا هيل"

باز ألدرين يمشي على سطح القمر في 20 تموز 1969 - "أ ف ب" / "ناسا"

علّق رائد الفضاء البارز السابق باز ألديرن على اقتراح الرئيس الأميركي دونالد #ترامب إنشاء القوة الفضائيّة. رائد الفضاء الذي كان في مهمّة "أبولو" التي هبطت على القمر منذ حوالي خمسة عقود، أشاد بخطوة ترامب واصفاً في تغريدة له عبر "تويتر" هذا المقترح بأنّه "قفزة عملاقة في الاتجاه الصحيح". وجاء تعليق ألدرين على ما كشفه نائب الرئيس الأميركي مايك #بنس عن الخطوات الأولى لإنشاء قسم عسكري جديد ضمن الجيش الأميركي يوم الخميس الماضي.

نشرت وزارة الدفاع منذ يومين تقريراً يظهر تفاصيل كيفية تنفيذ هذا المقترح بحلول سنة 2020. وأطلقت حملة إعادة انتخاب ترامب مجموعة من شعارات محتملة تجسّد القوة الفضائيّة ويمكن أن يتم بيعها، طالبة من المناصرين التصويت حول الشعار الذي يرونه الأفضل من أجل اعتماده رسمياً.

ألدرين، الرجل الثاني الذي مشى على القمر سنة 1969، كان قد دعم سابقاً مبادرات ترامب الفضائية. فهو حضر احتفالاً في البيت الأبيض السنة الماضية حين وقّع ترامب توجيهاً جديداً لإعادة إرسال رواد فضاء أميركيين إلى القمر. وأعلنت وكالة ناسا الأسبوع الماضي أسماء روّاد الفضاء الذين سيشاركون في مهمات أميركية مأهولة إلى الفضاء للمرة الأولى منذ انتهاء برنامج المكوك الفضائي التابع للوكالة سنة 2011.




لكن يبدو أنّ زميلاً واحداً على الأقل من زملاء ألدرين لا يدعم خطة ترامب. رائد الفضاء السابق مارك كيلي الذي عمل في محطة الفضاء الدولية انتقد القسم العسكري الجديد يوم الخميس. "الشخص الوحيد الذي سمعته يقول إنّ هذه الفكرة مذهلة هو القائد الأعلى، رئيس الولايات المتّحدة. أمّا الباقون فيقولون إنّها فائض عن الحاجة، إنّها إسراف".

وأضاف كيلي: "هنالك تهديد في الخارج. لكن يتم التعامل معه من قبل القوة الجوية الأميركية اليوم، ولا معنى في بناء مستوى آخر كامل من البيروقراطية في (وزارة دفاع) بيروقراطية بشكل لا يُصدق".


Digital solutions by