Digital solutions by

سمير صبري لـ"النهار": رفيق الحريري ضحك وذكّرني بـ "واحد صحبي ما تعرفوش" (فيديو)

11 آب 2018 | 13:57

المصدر: "النهار"

سمير صبري- تصوير: ساكو بيكاريان.

استعاد الفنان سمير صبري ذكرياته الجميلة في لبنان الذي كان يتردد إليه منذ أن كان صغيراً مع والديه وتحديداً في ضهور شوير وسوق الغرب. وبعدما كبر وأصبح جار الراحل الفنان عبد الحليم حافظ، بدأ يأتي بصحبته لحضور حفلاته في عاليه. صبري تحدّث خلال حلوله ضيفاً في "ويب تي في النهار" عبر "فايسبوك" عن علاقته بلبنان، وقال: "وثيقة جداً وأحب أن آتي إليه، هو سويسرا العالم العربي وجميع الناس الحلوة في الفن الذين تعلقت بهم منذ أيام الطفولة".

وكشف عن أنه كان يحرص خلال زياراته لبنان لقاء أصدقائه من عمالقة الفن أبرزهم الموسيقار الياس الرحباني والشحرورة الراحلة صباح، ليتحدث عن الأخيرة قائلاً: "كنتُ مبهوراً بهذه السيدة العظيمة، كانت ست بيت وكنت أزورها في منزلها بالحازمية حيث كانت تطبخ بنفسها، مضيفاً: "كانت تطبخ أكلات لذيذة لا سيّما الكبة التي كانت تعدها بطريقة حلوة".

 وأفصح صبري عن معلومة عن صباح قائلاً: "هناك الكثير من الناس الذين لا يعلمون أنّ صباح رغم تقدّمها في السن، كانت تبدو أجمل بكثير على طبيعتها بعيداً من المكياج والإطلالات التي كانت تعتمدها".

كما سرد صبري قصة طريفة جمعته بالرئيس الشهيد رفيق الحريري، وقال: "كنت ضمن وفد كبير من فناني العالم العريي أتينا لإضاءة الشموع تضامناً مع أطفال قانا الذين استشهدوا بسبب قصف العدوان الاسرائيلي في الجنوب. تأثرت كثيراً بالموقف الذي كان أمامي". وتابع صبري: "استضافتنا بهية الحريري في منزلها بالجنوب، وبعدها الرئيس الحريري في قصره ببيروت، شخصية كبيرة جداً"، مضيفاً: "دخلنا قاعة الغداء في قصره، كانت هناك طاولة أساسية صارع إليها جميع الفنانين ليجلسوا بجانب الحريري، بطبيعتي لا أتبع هذا الأسلوب. فاخترت طاولة بعيدة وجلست وحيداً وانتظرت قدوم الغداء، فجأة التفت إليّ الحريري وأتى قائلاً: "أضحك من قلبي على فيلم "البحث عن فضيحة" أنت وعادل امام ولا انسى المقالب التي فعلتها به والكلمة الحلوة عندما كنت تقولها: أوعى تعمل كده أحسن ما يحصلّك زي عبد الحميد، فكنت أقوله عبد الحميد مين: واحد صحبي ما تعرفوش". ويردف صبري كلامه: "اتت بعد ذلك السيدة بهية الحريري وقالت لشقيقها: أخبرته عن الفيلم؟ وجلسا معي، فبقيت انا جالساً مع الرئيس وشقيقة الرئيس وأثرت غيرة كثر".

ينهي صبري كلامه عن الحريري قائلاً: "كان رجلاً ذا شخصية رائعة وزعيماً بسيطاً ومحبوباً".



Digital solutions by