Digital solutions by

داعوق: هندسات المركزي عزّزت تصنيف لبنان وإحتياطاته

31 تموز 2018 | 00:06

اكتسب القطاع المصرفي اللبناني أهمية خاصة نظراً الى الدور الحيوي الذي يلعبه في المحافظة على الاستقرار في لبنان. وعلى الرغم من الظروف السائدة محلياً وعربياً، حافظ القطاع المصرفي على ادائه المتميّز خلال النصف الأول من السنة الجارية.  

الوضع النقدي مستقر، وهذا الأمر هو نتيجة لسلسلة من السياسات المالية التي تجعل الليرة اللبنانية غير مهددة جراء دعمها باحتياطيات ضخمة في البنك المركزي وحجم الودائع غير المسبوق له في القطاع المصرفي الى جانب تحويلات المغتربين اللبنانيين والتي تتم بصورة منتظمة الى لبنان، بهذا يبدأ المدير العام التنفيذي لبنك مصر لبنان (ش. م. ل) فادي داعوق مؤكداً ان التعاون المسؤول قائم بين البنك المركزي والقطاع المصرفي لما فيه مصلحة البلد والاستقرار النقدي. ويشير داعوق الى ان العمليات المالية الاستباقية التي قام بها المصرف المركزي مع المصارف، الأمر الذي سمح لكل المصارف اللبنانية بأن تكون مطابقة مع معايير BASEL 3 الدولية والحسابية (IFRS9)، مما سمح أيضاً باستقطاب المزيد من الأموال الوافدة وتعزيز موجوداته من العملات الأجنبية. وقد سمحت الهندسة المالية للمصارف اللبنانية أن تكون مطابقة للمعايير الدولية الجديدة. هذا ونجح مصرف لبنان في المحافظة على سعر صرف الليرة، والإستمرار بإستقطاب الرساميل، الأمر الذي عزّز تصنيف لبنان بمعيار مقبول لدى شركات التصنيف الدولية.

ضرائب ورسوم إضافية... 

فرضت الدولة اللبنانية زيادة الرسوم على فوائد المصارف وعائداتها وعلى ودائعها لدى مصرف لبنان. ويؤكد داعوق ان هذا الأمر غير قانوني ويحتّم على المصارف ضرائب مزدوجة، وما شهده لبنان في هذا المجال ليس له مثيل في العالم. ويقول: "قامت جمعية المصارف مشكورة، بخطوات تجاه المشرّع اللبناني لتصويب هذا الخطأ وإننا كمصارف ننتظر جواباً إيجابياً على ذلك، فهذه الرسوم والضرائب الإضافية من شأنها أن تؤدي بالمصارف الى رفع الضرائب لتصل الى حدود 52%. لا يجوز أن تتحمّل المصارف هذا العبء غير الشرعي. ومن البديهي أن هذه الأعباء الإضافية التي انعكست على المصارف، ستنعكس سلباً أيضاً على العملاء".

المؤتمرات الدولية 

أعطت المؤتمرات الدولية إشارة إيجابية للبنان، في ظل تعهدات المانحين خلال المؤتمر. لذا يعتبر داعوق انه من الضروري أن يتم التوظيف الجيد لتلك الأموال لتعزيز الاقتصاد، والإعتماد في المقام الأول على الدولة اللبنانية للقيام بتعهداتها كاملة والتي تمّ الاتفاق عليها في مؤتمر سيدر 1، وذلك للإستفادة من المنح المقدمة خلال هذا المؤتمر. وعلى رأس أولويات هذه التعهدات التي يجب على لبنان الإلتزام بها، تحقيق مبدأ الشفافية في تمويل المشاريع والقضاء على الفساد وتنفيذ الإصلاح الإداري. ولا شك في أن الاعتماد الأكبر سيكون على القطاع الخاص والمصارف لتمويل البرنامج الاستثماري. هذا وأبدت المصارف العربية اهتماماً واسعاً في دعم لبنان في هذا الإطار، لا سيما من بنك مصر في ما يتعلق بتمويل المشاريع المرتبطة بالبنية التحتية التي أقرها مؤتمر "سيدر 1".

بنك مصر لبنان  

يعمل بنك مصر لبنان في إطار إستراتيجيّة تهدف الى تلبية حاجات اللبنانيين من الخدمات المصرفية على كل الأراضي اللبنانية، ولهذه الغاية ينفذ خطته التوسعيّة من خلال نشر فروع المصرف في المدن والمناطق اللبنانية والتي وصل عددها الى 20 فرعاً، والتوسع الى الخارج لا سيما في الدول الافريقية مثل أبيدجان في ساحل العاج، لخدمة المغتربين اللبنانيين. كما يحرص البنك على توفير الدعم لخطط تحقيق التنمية الريفيّة عبر سلسلة من القروض المبتكرة الى جانب توفيره خدمات ومنتجات تتناسب ومتطلبات ريادة الأعمال والأعمال الناشئة والمشاريع المتوسطة والصغيرة SMEs. كما يوفر المصرف القروض الشخصية على أنواعها وقروض السكن (المدعومة وغير المدعومة) وقروض السيارات الجديدة والمستعملة وقروض دعم المصالح الصغيرة (Micro Loan ) وقروض البقرة وقرض السفر والتسهيلات التجارية والصناعية. وقد استحدث المصرف أنواع قروض جديدة كي تلبّي حاجات معينة كقروض الدعم الصغيرة (Micro Loans) والموجّهة الى أصحاب المهن الحرة الصغيرة وقروض البقرة الموجّهة الى الفئة الزراعية في القرى اللبنانية. على صعيد الودائع، يحرص بنك مصر لبنان (ش. م. ل) على توفير خدمات مصرفية مبتكرة وبشكلٍ متواصل. ونحن نسعى جاهدين الى تطوير الأنظمة المعلوماتية والتكنولوجية لخدمة الزبائن بشكل أفضل. هذا بالإضافة الى العديد من الخدمات الجديدة مثل برنامج الولاء BMLoyalty.

يعتمد بنك مصر لبنان أسس العمل المصرفي السليم والدقيق على جميع المستويات، الأمر الذي ساهم في استمراريته كمؤسسة مصرفية موثوقة وتوسعه على كل الأراضي اللبنانية، الى جانب توفيره خدمات مصرفيّة متطورة وعصرية تناسب جميع الفئات. كما يؤمن خدمة الزبائن عبر شبكة بنك مصر الدولية وعن طريق بنك مصر في باريس والصين وروسيا وفرانكفورت، وقريباً ميلانو وكينيا.

المدير العام التنفيذي لبنك مصر لبنان (ش.م.ل) فادي داعوق.

Digital solutions by