Digital solutions by

كيف تتجسّس الحكومات على مواطنيها على وسائل التواصل الاجتماعي!

25 تموز 2018 | 12:02

في غضون حملات الاعتقال التي تقوم بها سلطات بعض البلدان العربية على أشخاص معينين وناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي، يبرز سؤال هام هو كيف يمكن للحكومات التجسس على مواطنيها والحصول على معلومات من حساباتهم الشخصية!

لا تستطيع الحكومات أن تراقب "الفايسبوك" بأكمله بشكل عام، وإنما تستهدف حسابات وصفحات معينة من خلال معلومات تصلها من مجموعة مخبرين، وبعد الاستهداف تقوم باستخدام إحدى هذه الطرق:

رسالة sms من مزوّد الخدمة الخاص بك

لا تفتح روابط جاءتك عبر رسائل نصية على الهاتف، واستخدم برنامج textscure.

يمكن للحكومات ان تتجسس على هاتف أحد المواطنين عن طريق رسالة sms تبدو وكأنها رسالة من مشغل الخدمة وتحتوي url يقوم بتثبيت برنامج تجسس بدون علم المستخدم. ما سيحدث كالآتي: ستأتيك رسالة من مقدم الخدمة الخاص بك (شبكة الاتصالات التي تشترك بها) وتحتوي على رابط للضغط عليه، ربما يكون رابطًا لأحد العروض أو لمعرفة تفاصيل حسابك، سيقوم هذا الرابط بتثبيت برنامج الاختراق على هاتفك، ثم سيقوم بتحويلك إلى موقع الشركة مزودة الخدمة.

سيقوم البرنامج الخبيث بعد تثبيته بإرسال ومراقبة كل البيانات الموجودة على الهاتف، والأهم أنك لن تشعر أن هذا البرنامج مثبت على الهاتف.

إضافة للمتصفّح

“قم بتحميل الإضافات الموثوقة فقط، ولا تقم بتحميل الإضافات التجريبية أو التي لا تمتلك شعبية كبيرة”.

إحدى الطرق الأكثر شيوعًا هي حقن برنامج التجسس في إضافات المتصفح، ربما تكون هذه الإضافة لأخذ الـ "سكرين شوت" أو لأي غرض، وتقوم الإضافة سرًّا بجمع البيانات وإرسالها للجهة التي تتجسس عليك.

 حمّل دومًا البرامج من موقعها الرسمي

خاصة إذا كنت من مستخدمي ويندوز، فيمكن للحكومة أن تدخل برنامج التجسس في برنامج آخر تقوم بتحميله، قد يكون هذا البرنامج أي برنامج تستخدمه بشكل يومي كنسخة من برنامج Office أو غيره.

الحذر من تحميل أي تطبيقٍ عشوائي

وعلى المستخدم ايضاً الحذر من تحميل أي تطبيقٍ عشوائي غير موثق من قبل متاجر التطبيقات الرسمية، ومراقبة الأذونات التي يطلبها التطبيق، كحرية الولوج للائحة الأرقام، وموقع حامل الهاتف، والصور والفيديوات. مايكروفون الهاتف أو كاميرته منصتان تجسسيتان أيضاً، لذلك يمكن للمستخدم أن يحمل تطبيقاتٍ تحذيرية، تنذره عند اختراق كاميرته أو مايكروفونه، كتطبيق D-Vasive، وتطبيقات حماية أخرى.

رسائل الصفحات

لا تفتح روابط من أشخاص مجهولين خاصة بالنسبة للصفحات، وإذا كان ضروريًّا فاستخدم إحدى خدمات الـvpn أولاً لتقليل المخاطر قدر الإمكان.

ولكن كيف تعرف الحكومة مديري الصفحات؟ الأمر بسيط يقوم أحد موظفي الحكومة بإرسال رابط إلى مدير الصفحة، قد يكون رابط خبر أو غيره ولكن يقوم هذا الرابط بمعرفة الـiP الخاص بالمستخدم بمجرد ضغطه عليه، وربما يقوم بتحميل برنامج تجسس خفي يقوم بمراقبة كل ما تفعله على جهازك بداية من الكاميرا، انتهاءً بحركة الماوس وحروف الكيبورد التي تكتبها.

لا تضع إلا الأجهزة الموثوقة في جهازك

إحدى الطرق الأخرى قد تكون عن طريق وضع Flash Memory في منفذ USB، بالطبع هذا الأمر صعب بالنسبة للحكومات التي ينبغي أن تقابلك شخصيًّا وتجبرك على وضع الفلاش الخاص بهم في جهازك، لكن الأمر ليس دائمًا بهذا التعقيد، ربما فقط يطلب منك شخص أن يستخدم حاسبك لشحن هاتفه المحمول أو يطلب منك نقل ملف ما إلى فلاشته.

شبكات Wireless العامة

إحدى أبرز الطرق التي من الممكن أن يتم استخدامها لاختراق جهازك هي شبكات الـ Wireless العامة، وربما ليست هناك دلائل على أن الحكومات تستخدم هذه الطريقة بالتحديد، لكن من المهم معرفة أن البرامج التي تستخدمها الحكومة لديها القدرة على استخدام وصولك عبر شبكة لاختراق جهازك بالكامل، وربما تقع ضحية هاكر ، فليس من الضروري أن تكون الحكومة هي من تريد مراقبتك وسرقة بياناتك.

البرامج التجسسية

كما ترتكز بعض الحكومات على برامج تجسّسية كـ Finfisher الذي يتعامل ويتوافق مع تطبيقات ومعدّاتٍ عديدة، وبرنامج RCS.

كما تستطيع الأجهزة الأمنية أن تدخل إلى محتوى محركات البحث، وتطلع على تاريخ البحث والمواقع التي تمت زيارتها، مع أن معظم محركات البحث، خصوصاً Google Chrome وMozilla، حاولت تطوير خاصية Private لتفادي ذلك. لكن الـPrivate تقي المستخدم ممَّن يستخدم حاسوبه، لا من الرقيب. 



Digital solutions by