Digital solutions by

انتهاء أول لقاء بين ترامب وكيم... "نزع السلاح النووي سيبدأ سريعاً جدّاً"

12 حزيران 2018 | 08:07

المصدر: "ا ف ب"

"ا ف ب".

انتهى أول لقاء بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون في سنغافورة بعد 48 دقيقة من بدايته. 

والتقى الرجلان في سنغافورة بحضور المترجمين الفوريين فقط، بعدها انتقلا الى اجتماع ثان موسع بحضور مساعديهما.

وفي مشهد لم يكن أحد ليتخيله قبل أشهر خلت، تصافح ترامب وكيم طويلا امام اعلام البلدين قبل ان يسيرا سويا على السجادة الحمراء ويتبادلا اطراف الحديث.

وأعلن ترامب عن تحقيق "تقدم كبير" في قمته التاريخية مع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ اون. وقال امام صحافيين خارجا مع كيم من غداء عمل في فندق كابيلا: "لقد كان لقاء رائعا بالفعل، تم أفضل مما كان من الممكن تصوره، وسنذهب الآن إلى التوقيع على وثيقة"، لم يحدد طبيعتها.

وأكد ترامب ان نزع السلاح النووي سيبدأ "سريعا جدا". وصرح انه بنى "علاقة خاصة جدا" مع كيم بينما وقع الزعيمان وثيقة مشتركة. من جهته، تعهد كيم "طي صفحة الماضي".

إلى ذلك، أعرب ترامب عن استعداده لدعوة كيم للقيام باول زيارة الى البيت الابيض. وقال ترامب "سنلتقي في كثير من الاحيان"، بعدما رد على سؤال حول احتمال دعوة كيم الى واشنطن "حتما".

من جهته، قال الزعيم الكوري الشمالي للرئيس الأميركي عن القمة إن "الكثيرين سيظنون أنها من أفلام الخيال العلمي".

وأضاف: "البشر من مختلف أنحاء العالم لن يصدقوا ما يحدث هنا في سنغافورة". 

وصرح كيم في حضور ترامب، بعد أن جلسا أمام الصحافيين لالتقاط الصور التذكارية في غرفة للاجتماعات، بأن "الطريق للوصول إلى هنا لم يكن سهلا. الأحكام المسبقة القديمة والعادات العتيقة شكلت عقبات كثيرة ولكننا تجاوزناها كلها من أجل أن نلتقي اليوم هنا".

Digital solutions by