Digital solutions by

مياه معدنية أو فوارة... كيف نُحسن الاختيار ؟

5 نيسان 2018 | 10:59

المصدر: "النهار"

ينصح اختصاصي التغذية أكثر وأكثر بشرب 1 لتر إلى 1.5 لتر من الماء يومياً نظراً لفوائده الصحية العديدة أهمها:

- التخلص من السموم في الجسم

- يعدل حرارة الجسم

- يغذي الخلايا والأعضاء ويحميها

- يساعد في زيادة الحليب عند المرأة التي ترضع.

- يساعد في التخلص من مشاكل الهضم والإمساك.

- لا يحتوي على سعرات حرارية، لذلك يمكن أن يشرب كوب من الماء بين الوجبات عندما يشعر الشخص بالجوع في حال اتباعه حمية غذائية.

 ولكن يشهد السوق حالياً وجود تنوع كبير في المياه من مياه معدنية إلى غازية أو حتى المنكهة. فما هو الفرق بينها وبأي نوع ننصح؟

1. المياه المعدنية:

يُضاف إلى هذه المياه الكثير من المعادن الطبيعية أو المصنعة كالـ calicum الـ-Zinc الحديد والـMagnesium مما يجعلها منكهة أكثر من الماء العادية. كما أنها تتعرض للعديد من المراحل من التدوير لتنقيتها وتنظيفها.

بما أنها تحتوي على معادن أكثر من غيرها، ينصح باستعمالها بدلاً من المياه العادية. كما يمكن إضافة الحامض عليها مما يجعلها منكهة أكثر خصوصاً لمن يعاني من الغثيان، فالحامض يساعد في تقبل الماء أكثر في هذه الحالات.

اقرأ ايضاً: حليب اللوز : هل يساعد حقاً في خسارة الوزن؟

2. مياه الفوارة أو sparkling water:

تتعدد أنواع المياه الفوارة ولكن ما يجمع بينها هو مادة الكربونات التي تسبب حصول الفقاعات. تختلف فوائدها بحسب نوع المياه الفوارة:

- مياه معدنية فوارة: كما اسمها يدل هي عبارة عن مياه معدنية أضيف إليها نسبة من غاز ثاني أكسيد الكربون. إضافة إلى الفوائد التي ذكرناها سابقاً، اثبتت الدراسات أنها تساعد في البلع للكبار في السن والصغار لمن يعاني من مشاكل وصعوبات في الالتهام. كما أنها تعزز صحة العظام لكونها تحتوي على كمية عالية من الكالسيوم، وعلى نكهة حادة أكثر والأهم تسبب بالشبع أكثر من غيرها لأنها تبطئ عملية هضم الأكل مما تجعل المستهلك يختارها بديلاً من المياه المعدنية.

- مياه غازية أو الصودا (soda): هي مياه الـ tonic. بالإضافة إلى ثاني أكسيد الكربون يضاف إليها مادة الكنين (quinine) مع سكر وشراب الفروكتوز (high fructose corn syrpup). عكس المياه المعدنية، تحتوي المياه الغازية على كمية عالية من السعرات الحرارية ويضاف إليها نكهات ومحليات صناعية غير طبيعية. وبالرغم من انها تساعد في ترطيب الجسم، أثبتت الدراسات أن بعض المنتجات يؤدي إلى تسوس الأسنان بسبب السكر الموجود فيه. كما أن منتجات الكولا تؤثر في نسبة الفسفور والكالسيوم في العظام مما يخفف صحة العضم خوصاً عند المرأة بعد انقطاع الدورة الشهرية. 

بالنهاية ، حتى الأن لم تثبت الدراسات أي عوارض جانبية مضرة للمياه المعدنية الفوارة مقارنة بالمياه المعدنية العادية، ولكن الأفضل الإبتعاد عن الـ-soda التي تحتوي على مواد غير طبيعية وسكر وسعرات حرارية عالية.


Digital solutions by