Digital solutions by

رياشي: نجاح FFA Private Bank المصرف يأتي من جودة أنظمته وخدماته وخبرة العاملين لديه

28 آذار 2018 | 23:37

المصدر: "النهار"

رياشي.

FFA Private Bank هو مصرف متخصّص رائد في الشرق الاوسط، يُعنى بالخدمات المصرفية الخاصة، كذلك بأسواق رأس المال، وإدارة الأصول، والخدمات المصرفية الاستثمارية، بالاضافة إلى التطوير والاستثمار العقاري. وقد شهد العام 2017 نشاطاً جيداً ومثمراً على مختلف الصعد بالنسبة إلى FFA Private Bank، بحسب ما يشير اليه رئيس مجلس الإدارة المدير العام لـ FFA Private Bank جان رياشي، ويتابع: "لا بدّ من الاشارة الى أن موقع FFA Private Bank الرائد في قطاع المصارف الاستثمارية في المنطقة، اصبح جلياً من خلال حصول FFA على جائزتين مرموقتين وهما: "أفضل بنك خاص في الشرق الأوسط" من مجلة Capital Finance International و"أفضل مدير أصول في المشرق من مجلةMENA Fund Managers.  


لمصرف FFA مركز رئيسي في العاصمة اللبنانية بيروت، كما وان لديه وجود في مركز دبي المالي العالمي في دولة الامارات. وهو يلبّي حاجات كل المستثمرين من افراد ومكاتب عائلية (Family Offices) بالاضافة طبعاً الى الشركات، والمؤسسات المالية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وفي ما يتعلق بالخدمات التي يقدمها هذا المصرف الاستثماري ويميّز ما يقدمه عن بقية الشركات العاملة في هذا المجال، يقول رياشي انه ومع رأس مال يقارب الـ 45 مليون دولار واصول تقارب قيمتها الـ 1.5 مليار دولار، يتمتع مصرف FFA Private Bank ، الذي سيحتفل هذه السنة بعيده الخامس والعشرين، بمكانة مالية عالية جداً مع نسبة ملاءة تبلغ حوالى 30%، أي أكثر من ضعف النسب التي تظهرها المصارف الأخرى في لبنان والمنطقة.

بالفعل، من المستحيل الحديث عن أعمال مصرف FFA Private Bank خلال عامي 2017 و 2018 من دون التطرق الى ما انجزه هذا المصرف في مجال عمله كمصرف استثماري. فمنذ منتصف عام 2017، انضم الى المصرف فريق جديد وكامل من أصحاب الاختصاص في الهندسات المالية والتسنيد والاستشارة المالية. وما يميّز هذا الفريق الجديد هو إتقانه لكل تقنيات الهيكلة المالية بتفاصيلها، مما يسمح للمصرف بأن يضع نفسه كشريك مميّز للمساعدة في تمويل مشاريع البنية التحتية. ويعتبر رياشي أيضاً ان أهمية الاستثمار في البنية التحتية، ولا سيما في مجال إنتاج الطاقة، كانت موضوعاً وهدفاً رئيسياً وضعه FFA Private Bank في أولويّاته، حيث قام المصرف باتصالات رفيعة المستوى مع السلطات المحلية وممثلي البلدان الرئيسية والمنظمات الدولية بشأن هذا الموضوع. ويضيف: "الاستثمار في البنية التحتية فقط يمكن أن ينقذ لبنان من الهلاك، وبخاصة من خلال تمويل القطاع الخاص في شكل شراكة بين القطاعين العام والخاص، وكان هذا الموضوع هو شعارنا المتكرر خلال هذه الفترة. ومن الواضح أنه من خلال تشجيع تطوير البنية التحتية، سيكون بإمكان لبنان أن يخفّض فوراً عجز ميزان المدفوعات ويعزّز النشاط الاقتصادي. وفي الأجلين المتوسط والطويل، سيحسّن البلد إنتاجيته ويخفض عجز ميزانيته (لا سيما من خلال الاستثمار في الطاقات المتجددة ومحطات الغاز الطبيعي) ويزيد بشكل كبير من إمكاناته للنمو الاقتصادي والقدرة التنافسية، ويسعدنا أن يكون موضوع البنى التحتية هو الموضوع الرئيسي لمؤتمر سيدر".

وينهي رياشي حديثه بتأكيده على أن ما تميّز به مصرف FFA هو إدارته للمخاطر والتزامه التام بالمعايير الدولية والممارسات الفضلى في مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب، كما ارتكز نجاح المصرف على جودة أنظمته وخدماته وخصوصاً العاملين لديه، مع التأكيد على ضرورة أن يتمتعوا بالمهنية والكفاءة من ناحية، والنزاهة والاخلاق من ناحية أخرى.


Digital solutions by