Digital solutions by

اهالي حمانا دعوا اهالي المتن الاعلى للتضامن معهم لمنع إنشاء سد القيسماني

20 تشرين الأول 2013 | 14:19

المصدر: NNA

وجه أهالي حمانا بعد اجتماع فاعلياتها في البلدية، نداء الى أهالي منطقة المتن الاعلى للتضامن معهم في منع إقامة سد القيسماني على البلدة، والذي سيجري وضع حجر الاساس له الاربعاء المقبل في 23 منه.

وصدر عن الاهالي بيان أكدوا فيه أن "المتن اليوم يمر بقطوع أشد من الذي مر به سنة 1997، عندما أراد تغريب أهالي المتن عن منطقتهم، وذلك بتنفيذ بناء 30000 شقة سكنية أي ب 6000 عائلة أكثر من عدد عائلات المتن حينذاك".

أضاف البيان: "بفضل توحد أهل المتن بجميع طوائفهم ومختلف اتجاهاتهم السياسية استطاعوا ان يتصدوا للمشروع ويجهضوه في الرحم. الآن يريدون بناء سد القيسماني مستفيدين من خبرتهم في المرحلة الاولى بضرب وحدة اهل المتن احترازيا ومحاولين قضم حقوق قرى وتهديد وجودها متحججين بحق الشرب لقرى أخرى، وهكذا فرق تسد. انهم يصورون للقرى الاخرى ان حمانا لا تريد بناء هذا السد، وذلك لابقاء البلدات الاخرى عطشى".

و أن "الحقيقة المغايرة أن أهالي حمانا اقترحوا حلا يعطي مياها بثلاثة أضعاف أكثر من تلك التي سيوفرها السد بحال أقيم وبنوعية مياه أفضل من نوعية مياه السد، وتحافظ على نوعية مياه الشاغور المهددة بالتلوث من جراء بناء هذا السد، وهم بالحقيقة يعارضون بناء السد المذكور اضافة الى ما ورد لانه سيشكل بحال انفجاره خرابا لضيعتهم والضيع المتواجدة أسفلها كبمريم والخريبة وبتبيات وصولا حتى مصب النهر بعد جسر الباشا والكارنتينا والنبعة حيث ستجرف المياه عشرات الوف الجثث الى البحر، وتنتشر على طول الشواطىء اللبنانية والسورية وصولا ربما الى تركيا".

كما طالب الاهالي إخوانهم في البلدات الاخرى "بأن يقفوا معهم تلك الوقفة التضامنية التي جمعتهم عام 1997، للاعتراض على وضع حجر الاساس لانشاء هذا السد، عند الرابعة من بعد ظهر الاربعاء المقبل في 23 منه، تمهيدا لمنع إقامته واستخدام العشرة ملايين دولار لاستملاك الارض التي هي بالحقيقة حرم لنهر الشاغور بموجب مرسوم صادر عن الجمهورية اللبنانية لبناء سدود صغيرة متناثرة على طول مجرى النهر الاعلى بدءا من جسر الشاغور والخالي من التلوث والتي ستؤمن ثلاث مرات اكثر (اي ثلاثة ملايين م3) من مياه الشفة دون تشكيل أي خطر على أهالي حمانا والجوار في حال انفجار السد، لا بل هي مرغوبة منهم نظرا للفائدة الجمالية والسياحية والمائية والكهربائية التي ستضيفها لبلدتهم ومنطقتهم".

Digital solutions by