Digital solutions by

جرعة خاطئة من مضادات حيوية كادت أن تقتل ابنة السنتين والصيدلية المسؤولة تتهرب

12 كانون الثاني 2018 | 12:54

المصدر: "مترو"

الطفلة بايزلي توماس

كادت الطفلة بايزلي توماس البريطانية أن تموت بعد أن أعطتها أمها مضادات حيوية لمعالجة إصابتها بالتهاب في أذنها، وذلك بعد أن اشترتها من إحدى صيدليات تيسكو، المعروفة في بريطانيا، وكانت خلطته خاطئة، وفق ما نقل موقع "مترو" البريطاني.

وأخذت ابنة الـ 23 شهراً الدواء مرات عدة سابقاً، وأخذت توماس الجرعة 12 مرة قبل حدوث هذا الخطأ.

وقالت بيكي والدة بايزلي "ابنتي أخذت هذه الوصفة 12 مرة في حياتها ولم أرها في هذه الحالة سابقاً، كانت مريضة جداً وشعرت أنها تقوم بمجهود كبير لتتمكن من التنفس، لم تعد تأكل أو تشرب، خفت جداً من خطر يهدد حياتها".

وأضافت "أردت أن أعطيها الجرعة الرابعة وإذ لاحظت أنها مريضة جداً ولا حياة فيها، نظرت إلى زجاجة الدواء فوجدته مجمداً ومفتتاً، ليس كما هو شكله أصلاً".

إقرأ أيضاً: بالفيديو - استدرج ابنة الـ 8 أعوام ثم اغتصبها وقتلها ووفاة شخصين خلال الاحتجاج على الجريمة

إقرأ أيضاً: طاولات لتغيير الحفاضات في مراحيض الرجال ايضا

وتابعت "عادة يكون هذا الدواء نقياً وسائلاً جداً لكن هذه الجرعة بدت سميكة قليلاً إلا أنني لم أفكر بالأمر كثيراً".

وأخذت بيكي الدواء وأعطت منه 4 جرعات للطفلة حتى اليوم التالي، وعندما لاحظت قوة المرض على ابنتها اتصلت بالطوارئ فطلبوا منها الحضور على الفور.

 وقالت: "فور وصولنا استقبلنا الطبيب وبعد أن فحص بايزلي وأكد لنا أن الجرعة التي أخذتها من الدواء ليست صحيحة وهي ما أدى إلى اشتداد مرضها، وأكد لنا أن الدواء لم يخلط بكمية مياه كافية فكان قوياً جداً على جسم الطفلة".

ولاحظ الأطباء في المستشفى أن الطفلة تعاني من صعوبة في التنفس فوضعوا لها ماكينات تساعدها في التنفس، واضطرت إلى استخدامها لمدة 10 أيام متتالية، كذلك ارتفعت حرارتها إلى 39.9 درجة.

وبعد أن عادت إلى المنزل، انخفض مستوى السكر في دمها بشكل كبير، واضطرت والدتها لطلب الإسعاف لنقلها من جديد.

وأضافت الوالدة "حاولت التواصل مع الصيدلية لتقديم شكوى لكن لا يبدو أنهم مهتمون. وأنا أطالب بتحقيق مفصل عما حصل لابنتي فالوضع كان خطراً جداً".

إقرأ أيضاً: نجاح عملية فصل التوأمين الفلسطينيين في السعودية وحياة إحداهما مهدّدة


Digital solutions by