Digital solutions by

تيلرسون وصل الى موسكو: لا مكان للاسد في مستقبل سوريا

11 نيسان 2017 | 17:28

المصدر: "أ ف ب"

 

وصل وزير الخارجية الاميركي ريكس تيلرسون الى موسكو لمواجهة القيادة الروسية حول دعمها نظام الرئيس السوري بشار الاسد.

وكان صرح في وقت سابق، خلال اجتماع وزراء خارجية مجموعة السبع في ايطاليا، انه يتعين على روسيا اعادة النظر في تحالفها، في ظل الهجوم الكيميائي الذي تتهم واشنطن دمشق بارتكابه في خان شيخون في شمال غرب سوريا. وقال: "اعتقد انه من المفيد ايضا التفكير في انحياز روسيا الى نظام الاسد والايرانيين وحزب الله"، في الحرب المستمرة في سوريا منذ 6 اعوام.

وتساءل: "هل يخدم هذا التحالف مصالح روسيا على المدى الطويل؟ ام ان روسيا تفضل ان تكون الى جانب الولايات المتحدة والدول الغربية الاخرى ودول الشرق الاوسط التي تسعى الى حل الازمة السورية؟"

كذلك، عبّر عن امل الولايات المتحدة في "الا يكون بشار الاسد جزءا من مستقبل سوريا". وقال: "كان عملنا العسكري ردا مباشرا على همجية نظام الأسد"، مؤكدا أن "أولوية الولايات المتحدة في سوريا والعراق لا تزال هزيمة داعش"، في اشارة الى تنظيم "الدولة الاسلامية".

واشار الى ان "الولايات المتحدة ستواصل، مع تغير الاحداث، تقييم خياراتها الاستراتيجية وفرص وقف تصعيد العنف في مختلف انحاء سوريا".
ومن المقرر ان يمضي تيلرسون الليلة في موسكو، قبل ان يجري الاربعاء محادثات مع نظيره الروسي سيرغي لافروف. وجرت العادة ان يلتقي وزراء خارجية الولايات المتحدة الرئيس فلاديمير بوتين اثناء زيارتهم العاصمة الروسية. لكن المسؤولين الروس قالوا إن ليس هناك اي قرار بعد بهذا الشأن.

 

Digital solutions by