Digital solutions by

توفيت من شدّة الجوع... فوضعتها أمها بحقيبة ورمتها في البحر!

6 نيسان 2017 | 12:01

المصدر: (أ ف ب)

تعبيرية (عن الانترنت).

وضعت والدة عارضة أزياء روسية جثة ابنتها التي توفيت جراء إصابتها بحالة مرضية من فقدان الشهية، في حقيبة ورمتها في البحر قبالة شواطئ ريميني في #إيطاليا.

وعثر على رفات كاترينا لاكتيونوفا (27 عاما) الشهر الماضي من صيادين وجدوا الحقيبة قبالة شواطئ ريميني، حيث كانت الوالدة تعمل ممرضة مساعدة.
وسمح تشريح الجثة بتحديد أن الشابة توفيت من شدة الجوع قبل بضعة أيام من رميها في البحر.

وكانت الأم البالغة من العمر 48 عاما عادت إلى #روسيا قبل أيام من العثور على رفات ابنتها. وهي أخبرت السلطات الروسية والدموع في عينيها أنها بقيت أياماً عدة في حال صدمة أمام جثة ابنتها قبل أن تقرر التخلص منها.

وكانت كاترينيا لاكتيونوفا التي أدخلت إلى المستشفى في إيطاليا لفترة وجيزة العام 2015 فارقت الحياة في منزلها، من دون أن يعلم أحد ما حصل لها. ويرجّح المحققون أن تكون توفيت قبل أسبوع تقريبا من رمي جثتها في البحر.

 

Digital solutions by