Digital solutions by

الأنصار قهر العهد بضربات الترجيح... واللقب بينه وبين الصفاء

2 نيسان 2017 | 08:51

ضرب الانصار موعداً نارياً مع الصفاء في المباراة النهائية لمسابقة كأس لبنان الـ46 لكرة القدم بعدما تخطى عقبة العهد الصعبة بفوزه عليه 7 – 6 بضربات الترجيح اثر انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل 1-1 والاضافي 2-2 على ملعب مدينة كميل شمعون الرياضية في بيروت امام زهاء ألفي متفرج في الدور نصف النهائي.

وكان الصفاء تأهل الى النهائي بعدما اكتسح النجمة 4 - 1 وجرده من اللقب.
وعلى الرغم من امتلاك الفريقين عناصر ومواهب مميزة على صعيدي اللاعبين المحليين والاجانب إلا ان المباراة لم ترتق بأشواطها الاربعة الى المستوى المطلوب حيث لعب الفريقان بتحفظ دفاعي مبالغ فيه، وتقدم العهد أولا في الدقيقة 18 عبر نور منصور الذي حول الكرة برأسه الى يسار حارس الانصار حسن مغنية اثر عرضية من علي حديد، كما لاحت امام الفريق عدة فرص لتعزيز النتيجة من دون استغلالها بالنحو المطلوب من المهاجمين لا سيما السنغالي ابنو با.

وساهمت تغييرات مدرب الانصار سامي الشوم في تحسن مستوى الفريق في الشوط الثاني لا سيما مع دخول المهاجم علاء البابا ليسيطر الفريق الأخضر لا سيما ازاء تراجع العهد لمنطقته للدفاع عن تقدمه، وأدرك البديل محمود كجك التعادل للأنصار من كرة رأسية الى يسار الحارس محمد حمود مستغلا سوء التفاهم بين مدافعي العهد منصور والسنغالي داودا ديوب بعد عرضية مميزة من الدولي نصار نصار (83) ليلجأ الفريقان الى وقت إضافي، حول فيه العهد حسم الامور مقابل سعي الانصار لإيصال المباراة الى ركلات الترجيح، وارتفع مستوى الاثارة في الدقائق الاخيرة حيث منح البابا التقدم للانصار بتسديدة الى سقف المرمى بعد متابعته لكرة مرتدة من محمد حمود حارس مرمى العهد (118)، إلا ان السنغالي ابنو با أعاد الامور الى نقطة التعادل بعدما أدركه مستفيدًا من خطأ فادح لحارس الأنصار حسن مغنية في الدقيقة الأخيرة من الوقت الإضافي. وطرد علي الاتات، لاعب الأنصار لحصوله على الانذار الثاني، وأهدر البديل حسين منذر، لاعب العهد ركلة الترجيح السابعة ليفوز الأنصار.

Digital solutions by