Digital solutions by

على خطى ترامب... بريطانيا تمنع أجهزة الكترونية على طائرات آتية من 6 دول بينها لبنان

21 آذار 2017 | 18:50

المصدر: "النهار"

انضمت بريطانيا الى الولايات المتحدة في حظر الحواسيب المحمولة واللوحية على رحلات 14 شركة طيران من خمس دول عربية وتركيا، وفق ما اعلن متحدث باسم الحكومة البريطانية.

وكانت وزارة الأمن الداخلي الاميركي اعلنت الإجراء الجديد اليوم، وإن يكن مسؤولون قالوا إنه كان قيد الدراسة منذ علمت الحكومة الأميركية بوجود تهديد ارهابي لم يحددوا طبيعته منذ أسابيع.

ورأست رئيسة الحكومة تيريزا ماي عدة اجتماعات قررت خلالها "تطبيق اجراءات جديدة للامن الجوي على كل الرحلات المباشرة المتجهة الى المملكة المتحدة من الدول التالية: تركيا ومصر والسعودية وتونس والاردن ولبنان"، بحسب بيان للمتحدث.

ونسبت صحيفة "الغارديان البريطانية الى مصادر حكومية أن قواعد المملكة المتحدة لن تعكس تماماً حظر الولايات المتحدة الذي منع حمل الأجهزة الالكترونية مثل الكومبيوتر المحمول واللوحات الالكترونية والكاميرات الأكبر من الهواتف المحمولة على متن الرحلات الواصلة اليها من مطارات في ثمانية دول ذات غالبية مسملة.
ويبدو أن قرار بريطانيا أعقب أسابيع من الاجتماعات في شأن الملاحة الجوية، بما فيها اجتماع عقد قبل ظهر اليوم. وقد أجريت محادثات في هذا الشأن مع مسؤولين أميركيين.

وبموجب القرار البريطاني سيمنع أي جهاز طوله أكثر من 16 سنتيمتراً وعرضه أكثر من 9,3 سنتيمتراات وسماكته أكثر من 1,5 سنتيمتر من الطائرات.
وصرح ناطق باسم الحكومة أن الاجراء دخل حيز التنفيذ فوراً، الا أنه لم يعط تفاصيل عن سبب اتخاذ القرار.
ورفض مسؤولون أمنيون مناقشة أي خطة ارهابية محددة تم رصدها، وإن تكن سجلت محاولة لاسقاط طائرة في الصومال على يد "حركة الشباب" الاسلامية باستخدام كومبيوتر محمول، وثمة مطارات كثيرة تطلب من الركاب اطفاء أجهزة اللابتوب خلال التفتيش الامني.

الولايات المتحدة

ووفقاً للواعد الأميركية التي تسري بدءا من اليوم، يمنع المسافرون المتجهون الى الولايات المتحدة من عشرة مطارات في ثماني دول ذات غالبية مسلمة من حمل أجهزة كومبيوتر والأجهزة اللوحية والأجهزة الالكترونية المحمولة الاخرى.

والمطارات العشرة هي: مطار الملك عليا الدولي في عمان،خالد الدولي ومطار القاهرة الدولي و#مطار_أتاتورك في اسطنبول ومطار الملك عبدالعزيز الدولي ومطار الملك خالد الدولي ومطار الكويت الدولي ومطار حمد الدولي ومطار دبي الدولي ومطار أبو ظبي الدولي.

وذكر مسؤولون أميركيون أن شركات الطيران الأميركية ليست مشمولة بالحظر الذي سيطبق على أجهزة أكبر من الهواتف المحمولة دون أن يذكروا السبب. وسيسمح للركاب بحمل أجهزة أكبر، مثل أجهزة الكمبيوتر اللوحية والمحمولة ومشغلات اسطوانات الفيديو الرقمية المحمولة والكاميرات، في حقائب سفرهم بعد فحصها.

"القاعدة"
ونسبت شبكة "سي أن أن" الاميركية الى مسؤول أميركي لم تذكر اسمه إن حظر الإلكترونيات على شركات طيران معينة مرتبط بتنظيم "القاعدة في جزيرة العرب"، وأن بعض المعلومات جاءت من غارة شنتها قوات أميركية خاصة في اليمن في الآونة الاخيرة، لافتة الى أن التنظيم خطط لعدة محاولات تفجيرية فاشلة على متن طائرات متجهة إلى دول غربية.
وقالت الخطوط الجوية الملكية الأردنية في تغريدة الاثنين إن الركاب المتجهين إلى الولايات المتحدة سيمنعون من حمل معظم الأجهزة الإلكترونية على متن الطائرات اعتبارا من يوم الثلثاء بناء على طلب المسؤولين الأميركيين، بما في ذلك من سيتوقفون في المطارات الأميركية في طريقهم إلى كندا. لكن لا يزال بوسع الركاب حمل الهواتف المحمولة والأجهزة الطبية المعتمدة.
وذكرت صحيفة "الرياض" السعودية، على موقعها الإلكتروني أن هيئة الطيران المدني أبلغت "شركات الطيران المتجهة من مطارات المملكة إلى المطارات الأميركية بالإجراءات الأخيرة من الجهات الأمنية في أميركا الملزمة للركاب بشحن أجهزة الحاسب الآلي المحمولة والأجهزة اللوحية (تابلت) مثل الآيباد مع العفش المصاحب".

 

Digital solutions by