Digital solutions by

خمسة كوريين شماليين تحت الرصد... شبهات في صلتهم بمقتل أخ كيم

19 شباط 2017 | 13:40

المصدر: (أ ف ب)

(عن الانترنت).

تشتبه شرطة ماليزيا في خمسة مشتبه بهم كوريين شماليين في اطار التحقيق في اغتيال الاخ غير الشقيق لكيم جونغ-اون الذي كان يعيش في المنفى، الامر الذي اعتبرته #سيول اليوم دليلا على وقوف #بيونغ_يونغ وراء جريمة القتل.

وتعرض كيم جونغ-نام (45 عاما) الابن الاكبر للرئيس الكوري الشمالي السابق كيم جونغ-ايل لهجوم في 13 شباط من امراتين رشتاه بسائل في الوجه في مطار كوالالمبور حيث كان يستعد للتوجه الى ماكاو. وتوفي اثناء نقله الى المستشفى.

واعلن سري نور رشيد ابرهيم المسؤول الكبير في الشرطة الماليزية اليوم في مؤتمر صحافي، ان المحققين يبحثون عن اربعة كوريين شماليين تراوح اعمارهم بين 33 و57 عاما فروا جميعا من ماليزيا.

واوقفت الشرطة الماليزية السبت كوريا شماليا (46 عاما) يدعى ري جونغ-شول قدم في المؤتمر الصحافي باعتباره يعمل في مجال المعلوماتية.
كما تم توقيف امراة تحمل جواز سفر فيتناميا واخرى تحمل جواز سفر اندونيسيا وصديقها الماليزي.

والفيتنانية دوان ثي هوونغ (28 عاما) تعمل في "محل ترفيه"، وفق ما افادت الشرطة اليوم، اما الاندونيسية ستي عائشة (25 عاما) فهي مدلكة في مركز لياقة بدنية.

واعتبرت حكومة #كوريا الجنوبية اليوم ان اعلان الشرطة الماليزية يثبت ان كوريا الشمالية تقف وراء عملية الاغتيال.
وقال جيونغ جون-هي المتحدث باسم وزارة الوحدة الكورية الجنوبية: "هناك عوامل عدة تجعل حكومتنا متاكدة من ان القتيل هو كيم جونغ-نام، وبالنظر الى ان خمسة من المشتبه بهم كوريون شماليون، نعتقد ان حكومة كوريا الشمالية مسؤولة عن هذا الحادث".

من جهته اوضح نور رشيد ابرهيم انه يجري البحث عن ثلاثة كوريين شماليين آخرين من اجل المساعدة التي يمكن ان يقدموها للتحقيق.
واجرى خبراء ماليزيون الجمعة تحليلا لعينات من جثة القتيل لتحديد نوع المادة السامة التي رش بها.

وقالت وزارة الصحة الماليزية السبت ان ظهور نتيجة التحليل قد يتطلب اسبوعين ولن يتم اصدار اي بيانات "طالما لم نتوصل الى شيء مؤكد".
وطلبت كوريا الشمالية من ماليزيا تسليمها جثة كيم جونغ-نام. لكن ماليزيا رات ان الجثة يجب ان تبقى لديها طالما لم يتم رسميا التعرف عليها بمقارنة الحمض الريبي النووي بحمض احد افراد اسرة الضحية.

وقال نور رشيد ابرهيم: "نامل بان ياتي عضو من الاسرة لمساعدتنا في التحقيق"، الامر الذي لم يحصل.

واكد سفير كوريا الشمالية في ماليزيا كانغ شول ان بلاده ترفض نتائج التشريح، لأنّ "ماليزيا فرضته بدون موافقتنا وبدون مشاركتنا".

Digital solutions by