Digital solutions by

تيلرسون يجتمع بلافروف: مستعدون للتعاون عندما يكون ذلك لمصلحة اميركا

16 شباط 2017 | 18:01

المصدر: "أ ف ب"

 

قال وزير الخارجية الاميركي ريكس تيلرسون لنظيره الروسي سيرغي لافروف أن واشنطن مستعدة للتعاون مع موسكو، فقط في حال كان ذلك لمصلحة الولايات المتحدة.

وصرح في بيان، عقب لقائه الاول ولافروف، أن "الولايات المتحدة ستفكر في العمل مع روسيا عندما نجد مجالات للتعاون العملي تفيد الشعب الأميركي". وأضاف على هامش مؤتمر وزراء خارجية مجموعة العشرين: "في الأمور التي نختلف فيها، ستدافع الولايات المتحدة عن مصالح أميركا وحلفائها".

كذلك، دعا تيلرسون روسيا الى تطبيق التزاماتها بموجب "اتفاقيات مينسك" لوقف إطلاق النار في أوكرانيا التي تدخلت فيها روسيا، وضمت شبه جزيرة القرم التابعة لها، مما أدى الى توتر العلاقات بين موسكو والغرب.

وحصل اجتماع وزيري الخارجية في وقت لا تزال واشنطن تعاني تداعيات استقالة مستشار الامن القومي الاميركي مايكل فلين بسبب اتصالات بالسفير الروسي، واتهامات لروسيا بالتدخل في انتخابات الرئاسة الاميركية العام الماضي.

لافروف: لا نستطيع تسوية كل المشاكل
من جهته، قال لافروف لتيلرسون أن موسكو لا تتدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى. وصرح للصحافيين: "يجب أن تعلموا أننا لا نتدخل في الشؤون الداخلية لدول أخرى". وقال: "أمامنا الكثير من القضايا التي تستوجب البحث... وأعتقد أننا نستطيع أن نتناقش، ونضع معايير عملنا المشترك".

وتردد أن تيلرسون الذي يمتنع حتى الآن من الإدلاء بتصريحات للصحافة، قال: "شكرا سيد لافروف، سررت برؤيتك".

واعتبر لافروف، اثر اجتماعه الاول بنظيره الاميركي، ان على روسيا والولايات المتحدة ان تتفاهما حين تتقاطع مصالحهما. وقال وفقا لمشاهد بثها التلفزيون الروسي العام: "من الواضح اننا لا نستطيع تسوية كل المشاكل. واعتقد ان قوى كبرى مماثلة لا يمكنها ابدا ان تدبر حلولا لكل الامور. لكننا ندرك جميعا انه حيث تتقاطع مصالحنا، وذلك هو الامر غالبا، علينا ان نمضي قدما".

الى ذلك، اوضح ان موضوع العقوبات التي فرضتها واشنطن على موسكو العام 2014 لم يتم التطرق اليه في اللقاء الذي عقد على هامش قمة مجموعة العشرين في بون. واورد: "لا نبحث في العقوبات. ننطلق من واقع ان عارضا حصل، وان من قرروها عليهم ان يقيموا اين تكمن فاعليتها بالنسبة اليهم".

ولفت الى ان الرئيسين الاميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوتين سيلتقيان حين يعتبران ان ذلك "ممكن".

 

Digital solutions by