Digital solutions by

فلسطيني يدهس بشاحنة جنودا اسرائيليين في القدس: 4 قتلى و15 جريحا

8 كانون الثاني 2017 | 14:13

المصدر: (أ ف ب)

(عن "تويتر").

اقدم شاب فلسطيني يقود شاحنة على صدم مجموعة من الجنود الاسرائيليين كانوا في جولة في احد مواقع القدس، مما ادى الى مقتل 4 منهم، واصابة 15 شخصا على الاقل، احدهم في حال الخطر. وقتل سائق الشاحنة برصاص القوات الاسرائيلية، بعدما صدم الجنود في منتزه في حي ارمون هنتسيف المطل على البلدة القديمة في القدس.

وسادت الفوضى في المكان، بعدما صدمت الشاحنة الجنود الذين كانوا يقومون بجولة عسكرية في القدس. وقال المتحدث باسم الشرطة ميكي روزنفيلد للصحافيين في موقع الحادث: "صدم ارهابي منفرد يقود شاحنة، مجموعة من الجنود كانوا يقفون على جانب الطريق". واضاف: "كانوا يترجلون من الحافلة. وعندما ترجلوا وبدأوا بتنظيم صفوفهم، اغتنم الفرصة". واكدت المتحدثة باسم الشرطة لوبا سمري ان السائق قتل بنيران القوات الاسرائيلية، من دون ان تدلي بمزيد من التفاصيل.

واعلن مقتل 4 اشخاص، بينهم 3 نساء، بينما اكد مسعف اسرائيلي كان في الموقع ان القتلى من الجنود. وفرضت الشرطة الاسرائيلية "امر حظر نشر" على كافة التفاصيل المتعلقة بالهجوم وهوية سائق الشاحنة. لكن مصادر امنية فلسطينية قالت ان السائق شاب فلسطيني من حي جبل المكبر في القدس الشرقية المحتلة.

نتنياهو
وقال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو ان الفلسطيني منفذ الهجوم من "انصار" تنظيم "الدولة الاسلامية". واضاف خلال زيارته موقع الهجوم مع وزير الدفاع افيغدور ليبرمان: "نعرف هوية الارهابي. وفقا لكل المؤشرات، انه من انصار داعش"، في اشارة الى التنظيم.

ورأى ان الهجوم يأتي في سياق هجمات يشنها التنظيم في العالم. وقال: "يمكن بالتأكيد ان تكون هناك صلة بين هذه العملية الارهابية في القدس والعمليات الارهابية التي ارتكبت في فرنسا وبرلين".

فيديو... وجنود يصرخون
وانتشر فيديو للهجوم عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تظهر فيه شاحنة تصدم مجموعة من الجنود كانوا يقفون الى جانب حافلة. ثم يحاول سائق الشاحنة الرجوع الى الخلف لصدم الجنود مجددا، قبل ان تتوقف الشاحنة.

وسارعت سيارات الاسعاف الى موقع الهجوم، بينما ظهرت في الفيديو مجموعة من الجنود يحاولون الهرب. وقالت ليئا شريبير، احد المرشدات في الجولة للصحافيين: "سمعت الجنود يصرخون (...) ورأيت شاحنة على جانب الطريق. بدأ الجنود باطلاق النار... كانت هناك اوامر وصراخ في كل مكان. طلبوا منهم الاختباء وراء الحائط خوفا من هجوم آخر".

"حماس" ترحب
من جهته، اكد فوزي برهوم، المتحدث باسم حركة "حماس" الاسلامية التي تسيطر على قطاع غزة في بيان ان حركته تبارك "عملية القدس البطولية والشجاعة". وقال ان العملية تأتي "في سياق الرد الطبيعي على جرائم الاحتلال الإسرائيلي وانتهاكاته بحق شعبنا وأرضنا ومقدساتنا، ونتيجة لاستمرار السياسات الصهيونية العدوانية بحق أهلنا في القدس والمسجد الأقصى".

وندد منسق الامم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الاوسط نيكولاي ملادينوف بالهجوم، مؤكدا ان "اختيار البعض تمجيد مثل هذه الاعمال التي تقوض امكان التوصل الى مستقبل سلمي للفلسطينيين والاسرائيليين امر مستنكر". واضاف: "لا شيء بطوليا في مثل هذه الاعمال".

Digital solutions by