Digital solutions by

50 دولاراً لبرميل النفط... سعرٌ تراهن عليه الموازنة الإيرانية

4 كانون الأول 2016 | 12:29

المصدر: (أ ف ب)

(أ ف ب).

قدم الرئيس الايراني حسن #روحاني اليوم، الى البرلمان موازنة العام الجديد الذي يبدا في آذار 2017، معتمدا فيها سعرا يفوق 50 دولارا لبرميل النفط مقابل 40 دولارا في الميزانية الحالية.

وبهذا السعر، تقدر عائدات النفط للعام المالي 2017-2018 بنحو 33 مليار دولار.

وتجاوز سعر برميل #النفط 50 دولارا منذ اتفاق 30 تشرين الثاني بين اعضاء منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) التي قررت خفض انتاجها 1,2 مليون برميل يوميا بداية من كانون الثاني 2017.

وقال روحاني في خطابه امام النواب ان الانتاج النفطي "الذي كان 2,7 مليون برميل يوميا" قبل رفع العقوبات الدولية في كانون الثاني 2016 ، بلغ في ايلول الماضي "3,8 ملايين برميل يوميا".

وفي اطار اتفاق اوبك سمح لايران بزيادة انتاجها 90 الف برميل يوميا العام 2017 بحيث سيمكنها ان تنتج نحو اربعة ملايين برميل يوميا.
من جهة اخرى تحدد الموازنة الجديدة سعر صرف العملة الايرانية بـ 33 الف ريال لكل دولار مقابل 29970 ريال في الموازنة الحالية.

لكن العملة الوطنية تشهد منذ عدة اسابيع تدهورا في قيمتها في السوق الحر حيث يساوي الدولار 39500 ريال، اي بتراجع نسبته نحو 10 بالمئة.
ويقول محللون ان قرار الكونغرس الاميركي تمديد العقوبات الاميركية على ايران عشر سنوات واختيار الرئيس الاميركي المنتخب وزراء معارضين للاتفاق النووي بين طهران والدول الكبرى، اديا الى تدهور قيمة العملة الايرانية امام الدولار.

ويوقع الرئيس باراك اوباما في الايام المقبلة قانون العقوبات الذي اقره الكونغرس.

Digital solutions by