Digital solutions by

"آيفون" وقع في البحر وضاع.. وبعد شهر وُجد يعمل!

4 آب 2016 | 17:02

المصدر: "الميرور"

سقط هاتف البريطانية ستايسي سار الـ"آيفون" في البحر خلال قيامها بنزهة مع كلبها على الشاطئ، فقام أحد المارة بتعقب نظام تحديد المواقع الخاص بالآيفون الضائع من خلال تطبيقٍ لتتبُّع المواقع، وقال لها إن البحر جرفه بعيداً عن الشاطئ، الأمر الذي أفقدها الأمل في استعادة هاتفها. ولكن بعد مرور أسابيع، وجد مكتشف المعادن ميهال ستراتولات البالغ 36 عاماً الهاتف مدفوناً في الرمال، فأخذه إلى منزله ليجفّفه. وما لم يكن في الحسبان أنّ الهاتف عاد إلى العمل بشكل طبيعي بعد أيام قليلة. ووفقًا لصحيفة "الميرور" البريطانية، قال ميهال "وجدت الهاتف مغروساً بعمق 15 إنشاً في الرمال، أي إنه مرَّ شهر على الأقل على سقوطه في البحر". وأضاف "قالت لي زوجتي أن أتخلّص من الهاتف، فقد انتظرنا يومين ولم يعمل، فاعتقدنا أنه تعطّل، ثم كانت المفاجأة لاحقاً عندما عاد الهاتف إلى العمل". ثم اتصل ميهال بستايسي ليبلّغها بأمر لم تتوقع سماعه، وهو أنه وجد هاتفها وما يزال يعمل.

ابتهجت ستايسي عندما وجدت جميع الصور والفيديوات في هاتفها، وقالت "إنه يعمل بشكل ممتاز، تماماً كالسابق، وكل البيانات موجودة فيه". وذكرت ستايسي أن الهاتف وقع أيضاً في المرحاض في وقت سابق – أمر لا يصدَّق!".

Digital solutions by