Digital solutions by

انذار بوجود قنبلة في مدينة ألمانية بعد إلغاء تجمع مؤيد لأردوغان

3 آذار 2017 | 11:34

المصدر: "أ ف ب"

اخلت السلطات الالمانية بلدية مدينة غاغناو(جنوب غرب) التي الغت أمس تجمعا مؤيدا للرئيس التركي رجب طيب اردوغان، وذلك بعد ورود انذار بوجود قنبلة.

وصرح ديتر شباناغل احد المسؤولين في البلدية "تلقينا اليوم عند الساعة 07,30 (06,30 ت غ) تهديدا عبر الهاتف بوجود قنبلة وقال المتحدث ان الدافع كان الرد على الغاء التجمع (الخميس) بمشاركة وزير العدل التركي" بكر بوزداع.
وتم اخلاء المبنى وكانت الشرطة لا تزال تواصل عمليات التفتيش عند الساعة 08,00 ت غ.
من جهته، صرح رئيس البلدية مايكل بفايفر على شبكة "ان تي في" الالمانية "ننطلق من مبدأ وجود رابط مباشر" بين الغاء التجمع والتهديد.
وكانت مدينة غاغناو سحبت الترخيص الذي منحته لحزب اتحاد الديموقراطيين الاتراك الاوروبيين بعقد تجمع مساء الخميس بحضور الوزير التركي اذ اعتبرت ان المكان سواء القاعة او الموقف او نقاط الدخول، غير قادر على استيعاب العدد الكبير المتوقع من المشاركين.
ردا على ذلك، اعلن بوزداغ انه يعدل عن القدوم الى المانيا حيث كان من المقرر ان يلتقي نظيره هايكو ماس.
في موازاة ذلك، اعلنت مدينة كولونيا (غرب) أمس عدم السماح بعقد تجمع اخر كان مقررا الأحد على أن يلقي خلاله وزير الاقتصاد التركي نهاد زيبقجي كلمة.
واتهم وزير الخارجية التركي مولود تشاوش اوغلو المانيا الجمعة بالعمل لصالح المعارضين لتعزيز صلاحيات اردوغان من خلال إلغاء تجمعات دعم للرئيس التركي في ألمانيا.




Digital solutions by