Digital solutions by

صفحة أليمة من كتاب عذابات العنف الأسري تُطوى... قاتل رلى يعقوب سينال عقابه

13 أيار 2016 | 18:06

المصدر: "النهار"

شكل القرار الصادر عن الهيئة الاتهامية في الشمال امس، بقضية الضحية #رلى_يعقوب مفأجاة سارة لعائلتها، وبخاصة لوالدتها ليلى خوري التي لا تزال مأساة مقتل ابنتها ماثلة أمام عينيها، وتتابع قضيتها يومًا بيوم، وعبّرت عن ارتياحها لهذا القرار وثقتها بالقضاء بخاصة ان الهيئة الاتهامية بقرارها الجديد تكون فسخت قرار قاضي التحقيق الصادر في العام 2014 "بمنع المحاكمة عن الزوج لعدم كفاية الدليل وإطلاقه".

وفي اتصال مع المحامي ريمون يعقوب وكيل عائلة الضحية رلى، قال: اليوم العدالة تأخذ مجراها القانوني، والمتّهم سينال عقابه، بعد طول انتظار صدر القرار الاتهامي الذي قضى باتهام كرم البازي زوج المغدورة رلى يعقوب، بمقتضى المادة 550 عقوبات وإحالته أمام محكمة الجنايات في الشمال ليحاكم بما اتهم به، وإصدار مذكرة إلقاء قبض بحقه، فهذا القرار قد أثلج صدر اﻷم الثكلى، التي ما زالت تنتظر بفارغ الصبر تحقيق العدالة بصدور حكم نهائي عن محكمة الجنايات".
واضاف: "وأبلغ القرار اليوم من وكيل المتهم ولديه مدة 15 يومًا لتقديم النقض، وفي كل اﻷحوال فإن القرار الاتهامي قد بني على قرائن وأدلة ثابتة وقوية، كانت موجودة في ملف الدعوى عندما نظر فيها حضرة قاضي التحقيق، باستثناء شاهدَين استمع لهما أمام الهيئة الاتهامية".

وختم: "وهكذا طويت صفحة واحدة أليمة من كتاب عذابات اﻷم، بانتظار العبور الى الصفحة اﻷخيرة التي سوف يتم فيها كتابة النهاية بتحقيق العدالة.
وفي اتصال مع شقيق زوج رلى يعقوب(كرم البازي) الدكتور ربيع البازي افاد بأن العائلة فوجئت بقرار الهيئة الاتهامية. وقال إنه قد اجرى اتصالا بمحامي العائلة جورج ديب لتبيان حقيقة الامور، فأكد له أنه لم يتم ابلاغه بعد بصورة عن القرار الصادر وهو يتريث بابداء الرأي لحين إطلاعه على حيثيات ما ورد فيه كي يبني رأيه القانوني".

ومما جاء في قرار الهيئة الاتهامية في الشمال: "قبول الاستئناف شكلا، وفي الاساس قبول الاستئناف وفسخ القرار المستأنف، وإصدار القرار مجددًا باعتبار فعل المدعى عليه – المستأنف عليه كرم عفيف البازي(اوقف بتاريخ 2 /7 /2013 وأخلي سبيله بتاريخ 24 /1 /2014) من نوع الجناية المنصوص عنها في المادة 550 عقوبات 
اصدار مذكرة إلقاء قبض بحق المدعى عليه المستأنف عليه كرم عفيف البازي واحالته امام محكمة الجنايات في الشمال ليحاكم بما اتهم به".

Digital solutions by