Digital solutions by

ما قصة ميكانيكي سابق في الجيش الأميركي مع "داعش"؟

10 آذار 2016 | 13:52

المصدر: (أ ف ب)

(عن الانترنت).

دانت محكمة فدرالية في نيويورك الاربعاء ميكانيكيا سابقا في سلاح الجو الاميركي حاول الالتحاق بتنظيم #الدولة_الاسلامية في #سوريا انطلاقا من #تركيا في كانون الثاني الفائت.

ومثل هذه الادانة هي الاولى من نوعها في الولايات المتحدة الاميركية.

وكانت السلطات التركية اعترضت تايرود باغ البالغ من العمر 48 عاما واعادته الى مصر ثم اعتقل في الولايات المتحدة بعد ذلك بايام.
وهو يواجه عقوبة السجن 35 سنة وسيتم تحديد عقوبته هذه السنة، وفق المحكمة.

وخلال المحاكمة تبين استنادا الى معلومات تم استخراجها من جهاز كمبيوتر المتهم انه بحث عن سبل التوجه الى سوريا وشاهد شرائط فيديو دعائية لتنظيم الدولة الاسلامية.

وابرز الاتهام رسالة من باغ يعرف عن نفسه فيها بوصفه "مجاهدا" وانه سيستخدم مهاراته وموهبته "في سبيل تنظيم الدولة الاسلامية (...) ليس امامي سوى النصر او الشهادة".

تنظر النيابة والمحاكم الاميركية في قضايا تتعلق بعشرات الاشخاص الذين ابدوا رغبة او سعوا للالتحاق بالجهاديين، ولكن باغ هو اول شخص يدان بمثل هذه التهمة.

سافر باغ بعد اسابيع من فصله من عمله كميكانيكي جوي مدني في الشرق الاوسط حيث امضى 18 شهرا.

وبين 1986 و1990 خدم في سلاح الجو بوصفه خبيرا في ادوات الطيران وتلقى تدريبا في صيانة محركات الطائرات وانظمة الملاحة والتسليح.
وهو اعلن منذ 2001 تعاطفه مع زعيم تنظيم القاعدة اسامة بن لادن.

Digital solutions by