Digital solutions by

ماذا جرى أمام مبنى "فايسبوك" في ألمانيا؟

14 كانون الأول 2015 | 12:59

المصدر: (رويترز)

(عن الانترنت).

قالت الشرطة في هامبورغ في شمال ألمانيا إن مخربين ألحقوا أضرارا بمبنى يضم مكاتب #فايسبوك بالمدينة وهشموا الزجاج وألقوا طلاء وكتبوا برذاذ الطلاء على الحائط عبارة ("فايسبوك ديسلايك").

وقالت الشرطة في بيان إن مجموعة تتألف من 15 إلى 20 فردا يرتدون ملابس وأغطية رأس سوداء شنوا الهجوم على مقر موقع التواصل الاجتماعي ليلة أمس. وفتح تحقيق في الواقعة.

وقال متحدث باسم "فايسبوك" إن الحادث لم يسفر عن أي إصابات. وقال إنه لا يستطيع التعليق حاليا على الدافع المحتمل وراء العمل التخريبي.
ويخضع رئيس منطقة أوروبا في "فايسبوك" للتحقيق في #ألمانيا في شأن ما يزعم انه إخفاق من الشبكة الاجتماعية في محو كتابات كراهية عنصرية.

وتم الكشف عن التحقيق الشهر الماضي بعدما أثار ساسة ومشاهير ألمان مخاوف في شأن تزايد التعليقات المعادية للأجانب في ألمانيا على "فايسبوك" ووسائل الإعلام الاجتماعي الأخرى في وقت تجاهد البلاد للتعامل مع تدفق للاجئين.

وقالت متحدثة باسم الادعاء الشهر الماضي إن مارتن اوت المدير الاداري لـ"فايسبوك" لشمال ووسط وشرق أوروبا ربما يتحمل إخفاق المنصة الاجتماعية في محو خطاب الكراهية.

ورفض متحدث باسم "فايسبوك" الشهر الماضي التعليق على التحقيق معلقا بقوله "بوسعنا القول إن الادعاءات في غير محلها وإن "فايسبوك" أو موظفيها لم ينتهكوا القانون الألماني".

 

Digital solutions by