Digital solutions by

اطول سارية للعلم... في صور

23 تشرين الثاني 2015 | 18:22

المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

لم يمر #عيد_الاستقلال في صور في شكل روتيني، بل تعاطى اهلها وبلدات الجوار مع هذا الحدث بروح من الحماسة والتمسك بهذه المناسبة العزيزة على قلوب اللبنانيين. وشاركوا بلدية صور التي رفعت أطول سارية علم في لبنان عند مدخل المدينة الشمالي . ومولته ادارة حصر التبغ والتنباك، وذلك في احتفال رعاه رئيس مجلس النواب نبيه بري ممثلا برئيس الإدارة المهندس ناصيف سقلاوي وحضره مسؤول حركة "امل" في اقليم جبل عامل علي اسماعيل، عضو المكتب السياسي للحركة محمد غزال، رئيس اتحاد بلديات قضاء صور عبدالمحسن الحسيني، آمر سرية درك صور المقدم عبدو خليل، المطرانان شكرالله نبيل الحاج وميخائيل ابرص وممثلون للجيش والصليب الاحمر وكشافة الرسالة الاسلامية التي عزفت النشيد الوطني.

مع بدء الاحتفال، ألقى رئيس بلدية صور حسن دبوق كلمة اكد فيها ان "احتفال اليوم بالتزامن مع عيد الاستقلال مناسبتان جليلتان، الاستقلال مناسبة نحن في أمس الحاجة لنعيشه ونحياه خصوصا في ظل العواصف العاتية التي تضرب كيان العديد من الدول المجاورة ويجب ان يدفعنا للتمسك به وبذل الغالي والنفيس للحفاظ عليه والذوبان والانصهار في بوتقة الوحدة الوطنية(...)".

سقلاوي

وألقى سقلاوي كلمة قال فيها: "شرفني الرئيس نبيه بري بتمثيله في هذه المناسبة وهي فرصة لي كمواطن من هذه المدينة لأعبر عن تقدير ومحبة اهل صور لهذا الرمز الوطني الحكيم الحارس للكيان الساعي الى لم شمل الوطن في زمن السلم كما في زمن الإنهيارات. هذه المدينة التي دشن فيها دولة الرئيس مشاريع التنمية بعد التحرير من المداخل الى البنى التحتية وشبكات المياه والملعب البلدي وغير ذلك".

أضاف: "لأننا في الريجي اخترنا المبادرة إلى تحمل مسؤولياتنا، زرعنا مشاريعنا بالتنسيق مع البلديات من اقصى الشمال والبقاع الى الجنوب ومن ضمنها اخترنا وبالتنسيق مع بلدية صور تنفيذ مشروع اعلى سارية علم في لبنان وهو مشروع يحمل برمزيته معاني وطنية كبيرة، وقد لمسنا من بلدية صور رئيسا واعضاء كل اهتمام وتجاوب ومتابعة".

وتابع: "لصور التي يتعب الزمن ولا تشيخ، تحمل عذاباتها ولحظات قلقها وتضعها بين يدي الرئيس نبيه بري فيحفظ المدينة بدفئه، يهبها وقاره فتفرد له جناحيها وتفسح له مطارحها ليرسمها شامة على خد الزمن، فها هو من على ارضها يعلي فوق القباب راية الوطن في زمن تعدد الرايات، معانقة الغيم، حاملة معهم شيم التراب الذي توضأ بوهجه شهداء الوطن في رحلتهم نحو استفاقة الوعي الوطني".

وختم: "من دولة الرئيس بري ومن أهل الريجي ادارة وموظفين لكم الف تحية في هذا الزرع الذي سنعمل لينمو في كل مداخل المدن والبلدات".

في الختام رفع العلم اللبناني على السارية.

Digital solutions by