Digital solutions by

الغذاء للوقاية من سرطان الثدي

21 تشرين الأول 2015 | 11:32

السرطان هو مجموعة من الأمراض سميّت بالسرطان لأنّ الأوعية الدموية المنتفخة حول الورم تشبه أطراف سرطان البحر. وهذا المرض ينتج من خروج الخلية عن السيطرة، ويؤدي الى تحوّل الخلايا السليمة لخلايا سرطانية. الأسباب عديدة: تغيرات بالمادة الجينية الموروثة أو ممكن عوامل مسرطنة مثل أشعة الشمس، التدخين، المواد الكيميائية، فيروسات...
تناولت العديد من الأبحاث علاقة الأكل بالسرطان قد أظهرت معظم هذه الدراسات أنّ الحالات السرطانية ممكن منعها بمجرّد تغيير في نوعية الأكل، التحكم بالوزن، التوقف عن التدخين وممارسة الرياضة بانتظام.


سرطان الثدي
هو نوع من السرطان ينشأ من أنسجة الثدي يهاجم قنوات الحليب والغدد الموجودة في الثدي.

سرطان الثدي هو التطور السريع للخلايا المتضررة وتكاثرها مما يسبب الورم الذي قد يكون خبيثاً أو حميداً.
يزداد خطر الإصابة بسرطان الثدي بنسة ضئيلة عند النساء التي بدأت دورتها الشهرية قبل عمر الـ 12 سنة أو بدأت عوارض سن اليأس بعد الـ 55 أو أنجبت طفلها الأول بعد الثلاثين والسبب أن كل هذه العوامل تزيد من مقدار الوقت الذي خلاله يتعرض جسم المرأة لهرمون الأستروجين.

دور هرمون الاستروجين في الثدي

1- يعزز انقسام خلايا الثدي.
2- له تأثير على الهرمونات الأخرى التي تعزز انقسام خلايا الثدي.
3-كما أن له تأثيراً على "الأورام التي تستجيب للإستروجين" أو على الأورام التي تعتمد على معدل هرمون الاستروجين في نموها.

العوامل التي تزيد من مستوى هرمون الاستروجين في الدم

1- النظام الغذائي: تجنب ارتفاع مستويات الدهون في النظام الغذائي لأنه يزيد من مستويات هرمون الاستروجين. أيضا زيادة كمية الألياف يساعد في خفض مستوى هرمون الاستروجين.

2- السمنة: منع زيادة الوزن لدى النساء بعد انقطاع الطمث بسبب زيادة اطلاق هرمون الاستروجين من الأنسجة الدهنية المخزّنة.

3- النشاط البدني: ممارسة النشاط البدني اليومي لأنه يساعد على تقليل مستوى الدهون في الجسم والتي يمكن أن تقلل من مستوى هرمون الاستروجين.

4-تناول الكحول: يجب أن يقتصر على مشروب واحد يوميا للنساء و 2 يوميا للرجال لأن الكحول تزيد من مستوى هرمون الاستروجين في الدم.

أظهرت الدراسات أنّ بعض المأكولات تزيد من خطر الاصابة بالسرطان وبما فيه سرطان الثدي:
الدهون المشبّعة الموجودة في:
ᅳ الزبدة
ᅳ السمنة
ᅳ الحليب ومشتقاته الكاملة الدسم
ᅳ الجبنة الصفراء
ᅳ اللحوم المدهنة
ᅳ الحلويات العربية والأجنبية
ᅳ اللحوم المعلّبة لأنّها تزيد مادة الـ Nitrate مثل السجق,Mortadella , Hot Dog ,Salami
ᅳ اللحوم المدخنة أو المحروقة على الـ Barbecue لأن فيها مادة Heterocyclic amines ممكن أن تزيد من خطر السرطان.
ᅳ المأكولات المقلية لأنها تحتوي على Acryl amides
ᅳ كترة تناول النشويات مثل الخبز الأبيض، السكريات، تزيد من خطر الاصابة

ما هي المأكولات التي تخفف من خطر حدوث السرطان:


• الألياف الموجودة بالفواكه والخضار والبقوليات لأنها تساعد على تنظيف الأمعاء
• مضادات الأكسدة المحاربة للجزيئات الحرة، وهي المواد التي تسبب ضرراً للخلايا وتؤدي إلى عدد كبير من الأمراض:
ᅳ البندورة لاحتوائها على الـ Lycopene ( من مضادات الأكسدة)
ᅳ التوت لاحتوائه علىAnthocyanins (من مضادات الأكسدة)، الملفوف الأحمر، الشمندر، العنب الأحمر
ᅳ الشاي الأخضر و الأسود لأن فيه Polyphenols, Tannins(مواد كيميائية نباتية)
ᅳ القنبيط، البروكولي، الملفوف من مضادات للأكسدة
ᅳ الرمان وهو Superfood ومصدر للعديد من مضادات الأكسدة
يجب استبدال الدهون السيئة بدهون جيدة مثل زيت الزيتون باللبنة/ السلطة.
للطبخ يمكن استعمال زيت دوار الشمس وزيت الذرة، وأخذ كمية قليلة من المكسرات لأنها تحتوي على الدهون المفيدة للجسم.
نصيحة:
تناول من مصادر الطعام الغنية بالـOmega 3: و هو من الأحماض الأمينية غير المشبعة موجود ببزر الكتان، التونا، السردين، الجوز، السلمون لأنالOmega 3 مهم لتفادي خطر الاصابة ويساهم في تقليص حجم الورم في حال حدوثها.

يمكن الـPhytoestrogens(مواد كيميائية نباتية) الموجودة في الغذاء النباتي أن تقلل من تأثير الاستروجين على الجسم.

مصادرها:
- الصويا: حليب الصويا، فول الصويا، وبروتين الصويا، التوفو
- الأغذية الغنية بالألياف: العدس والحمص والفول والشوفان ونخالة القمح أو الخبز النخالة.
- الفواكه: الفراولة والتفاح والعنب والخوخ، الجريب فروت، والبرتقال والتوت.
- الخضراوات: الهليون، القنبيط، الفلفل والملفوف والبندورة والجزر والخيار والبصل واللفت.

"XENOESTROGEN" أو "هرمونات الاستروجين البيئية" هي مادة طبيعية مثل الأستروجين النباتي وهي تزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي لأنها تخزّن في الخلايا الدهنية وخصوصا تلك الموجودة في الثدي.

مصادر XENOESTROGEN:

- بعض المبيدات DDT
- بعض المواد الحافظة (BHT، BHA)
- بعض المنظفات التي تشمل "Octaphenol"
- بعض المواد الموجودة في البلاستيك: البيسفينول A وPhtalates)
- مواد التلوين الغذائية (E127)
- الفورمالديهايد Formaldehyde

 تحولات في الجينات BRCA1 و BRCA2 والتي يمكن تشخيصها من طريق فحص الدم، يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي .

 يمكن الحمل قبل سن الـ 25 والرضاعة الطبيعية على حد سواء أن تقلل من خطر الإصابة بسرطان الثدي .

العلاج
1- الجراحة (كلية أو جزئية استئصال الثدي)
2- العلاج الإشعاعي
3- العلاج الكيميائي
4- العلاج بالهرمونات
5 - النظام الغذائي

من أفضل الأنظمة الغذائية المساعدة في الوقاية والعلاج هو الدتوكس!
هي إحدى طرق الطب البديل الذي يعمل على أن يخلص الجسم من السموم (الطب البديل يطلق على كل طريقة علاجية لا تستخدم العقاقير والادوية في علاج الامراض)

من أين تأتي السموم؟
السموم غير الظاهرة موجودة:
- في الهواء الذي نتنشقّه
- في الطعام الذي نأكله
-في الماء الذي نشربه
-في جميع المستحضرات الموجودة في بيوتنا مثل: العطورات، مواد التنظيف، الكريمات، الشامبو
هذه السموم تعزّز وجود ما يعرف بالـFree Radicals
و من هنا يأتي دور مضادات الأكسدة هذه المواد الموجودة في طعامنا والتي تحارب الـFree Radicals أو الجزيئات الحرّة.
أين توجد هذه المأكولات؟ التوابل، البقوليات، الخضار الورقية الخضراء، الفاكهة، بزر الكتان، الشوفان وغيرها

تتعدّد الطرق في تطبيق الدتوكس ولكن للدايت سنتر أسلوباً مدروساً من الناحية الغذائية و فعّالاً. يعتمد هذا النظام إلغاء كل الطعام المصنع مثلاً: حليب البقر، القمح، السكر، الأرز الابيض، المعكرونة، الخبز، اللحوم، واللحوم المصنعة، الدجاج. وعلى تخفيف الكافيين الى مستوى متدن جدا، فيسمح بكوب من القهوة مع الكافيين والباقي دون كافيين. يسمح بكوب من المشروبات الغازية الدايت فقط.
و طعام الـ detox مؤلف من شوفان، حليب صويا، لبن، سمك، الأرز الاسمر، الفاكهة والخضار ذات الألوان الغامقة.

*اختصاصية تغذية وصاحبة "دايت سنتر"

 

 

Digital solutions by