Digital solutions by

الحجاج على عرفات داعين الله العتق من النار

23 أيلول 2015 | 13:22

المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

تواصل قوافل #حجاج بيت الله الحرام توافدها على صعيد عرفات الطاهر مفعمين بأجواء إيمانية يغمرها الخشوع والسكينة لأداء الركن الأعظم في مناسك الحج (الوقوف بعرفة)، تحفهم العناية الإلهية ملبين متضرعين داعين الله أن يمن عليهم بالعفو والمغفرة والرحمة والعتق من النار.

وواكب قوافل ضيوف الرحمن إلى مشعر عرفات الطاهر متابعة أمنية مباشرة يقوم بها أفراد مختلف القطاعات الأمنية التي أحاطت طرق المركبات ودروب المشاة لتنظيمهم حسب خطط تصعيد وتفويج الحجيج إلى جانب إرشادهم وتأمين السلامة اللازمة لهم.

وعلى امتداد الطرق الموصلة بعرفات انتشر رجال المرور يساندهم أفراد الأمن والكشافة باذلين قصار جهدهم لتأمين الانسيابية والمرونة بالحركة.
وبجاهزية تامة لمختلف القطاعات الحكومية العاملة في خدمة الحجاج وفرت في مختلف أنحاء المشعر الخدمات الطبية والإسعافية والتموينية وما يحتاج إليه ضيوف الرحمن الذين قطعوا المسافات وتحملوا المشقة من أنحاء المعمورة ليؤدوا الركن الخامس من أركان الإسلام.

وتابع الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا، والأمير خالد الفيصل مستشار العاهل السعودي أمير منطقة #مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية عملية تصعيد الحجاج إلى مشعر عرفات، ووجها إلى توفير أفضل الخدمات لينعم ضيوف الرحمن بأداء النسك.

Digital solutions by