Digital solutions by

رمت 200 ألف دولار من غير أن تعلم!

7 حزيران 2015 | 10:56

دعت شركة إعادة التدوير إلى العثور على امرأة ألقت حاسوبها المحمول "آبل 1" بقيمة 200 ألف دولار، تمَّ إنتاج 200 نسخة منها فقط، وأصبح من الحواسيب النادرة للغاية.

ويبدو أنَّ السيدة الأميركية التي تبلغ من العمر ستين عاماً قد ألقت بعد وفاة زوجها بالجائزة الكبرى من دون أن تعلم في صناديق القمامة المخصصة للإلكترونيات العائدة لمركز إعادة التدوير Clean Bay في كاليفورنيا. عندما فتح أحد موظفي الشركة بعض العلب فوجئ بوجود جهاز كمبيوتر "آبل 1" عائد للعام 1976، وقال نائب رئيس الشركة "لم نصدق بدايةً ما رأته عيوننا، كنا نعتقد في البداية أنه مزيف".

وكان "آبل 1" أول جهاز كمبيوتر شخصي تم إنتاجه من قبل ستيف جوبز، رون واين وستيف وزنياك بـ 200 نسخة فقط، مما يجعل منه غرضاً استثنائياً. وقامت شركة Clean Bay ببيع نسخة من "آبل 1" بـضخم 200 ألف دولار أميركي، وهو رقم قليل بالمقارنة مع بيع آخر "آبل 1" في نيويورك، 509 آلاف دولار أميركي.

وقال رئيس شركة CleanBay "بصراحة، يود مركز إعادة التدوير مكافأة المرأة بـ 50٪ من سعر البيع للبضائع الموردة مجاناً، ونحن نبحث عنها لنقدم لها مبلغ 100 ألف دولار أميركي". وتم إطلاق "إشعار المطلوبين" للعثور على المرأة التي لم تترك أية معلومات للإتصال بها.

Digital solutions by