Digital solutions by

بارود لـ"النهار": الأزمة سياسية وليست دستورية

22 آذار 2013 | 22:24

المصدر: النهار

انترنت

قال الوزير السابق زياد بارود "اننا دخلنا الآن مرحلة تصريف الأعمال التي تمارس فيها الحكومة صلاحياتها بالحد الادنى" مضيفاً لـ"النهار" أن الرئيس نجيب ميقاتي مارس حقه بالاستقالة و"هو لم يكن ملزما وفق الدستور بتبريرها".

واعتبر بارود أنه و"في حال كانت هناك ارادة سياسية لاجراء الانتخابات، فهناك قانون مرسل من الحكومة الى مجلس النواب يمكن اقراره، وهنا قد تتمكن حكومة تصريف الاعمال من تأمين الشق الاجرائي للانتخابات"، مضيفا "مع اني استصعب هذا الامر عملياً وسياسياً. فأسباب الخلاف سياسية بامتياز ولا تتعلق بالشكليات الدستورية". وأضاف "ألا شيء في الدستور يمنع اجتماع حكومة تصريف الاعمال".

واعتبر بارود انه "من المرتقب ان تتم ان نكون امام مشهد استشارات نيابية ملزمة لتسمية رئيس حكومة جديد".

Digital solutions by