Digital solutions by

ايران تدقِّق في مضمون "انستغرام"

25 كانون الأول 2014 | 16:33

المصدر: "أ ف ب"

ذكرت وسائل الاعلام ان ايران بدأت بالتدقيق في موقع "انستغرام" للتواصل الاجتماعي وفرضت رقابة فقط على المواد "غير الاخلاقية" في اطار مشروع حكومي للرقابة الانتقائية لشبكات التواصل الاجتماعي.

ونظام مراقبة الانترنت مشروع اطلق مطلع 2013، سيصبح عملانيا تماما بحلول صيف 2015 وفقا لوزارة الاتصالات.
وقالت صحيفة ايران الحكومية ان "التدقيق في الصفحات التي تحتوي على مضمون غير اخلاقي بدأ مساء امس على انستغرام".
ونقلت صحيفة شرق عن وكالة انباء "فارس" ان "الوصول الى الصفحات الاخرى لانتسغرام ممكن".

وقالت الصحيفة الاصلاحية "مع نجاح مراقبة المضمون غير الاخلاقي لمواقع التواصل الاجتماعي بات من غير الضروري وقفها كليا ويمكن لرواد الانترنت استخدامها بشكل مناسب".
من جهته اعلن وزير الاتصالات محمود واعظي اليوم، ان "المرحلة الاولى من عملية التدقيق الانتقائي طبقت بنجاح على الموقع الذي كان الاكثر تحت الضغط".

وبحسب الوزير الذي لم يشر صراحة الى "انستغرام"، فإن 5 الى 10 في المئة فقط من مواقع التواصل الاجتماعي التي تحتوي على مضمون غير اخلاقي معنية بهذا الحظر.
وتعطل السلطات بانتظام الوصول الى شبكات التواصل الاجتماعي خصوصا تويتر وفيسبوك منذ التظاهرات الكبرى في حزيران احتجاجا على اعادة انتخاب الرئيس محمود احمدي نجاد. وكانت شبكات التواصل الاجتماعي تستخدم اساسا من معارضين لتعبئة انصارهم.
كما عطلت مواقع اخرى تعتبر غير اسلامية او مضرة بالنظام.

ويدعو الرئيس المعتدل حسن روحاني الذي انتخب في حزيران 2013 الى تخفيف الرقابة على الانترنت التي يستخدمها اكثر من 30 مليون ايراني (من اصل 77 مليونا) ويلجأ العديد منهم الى برامج لتجاوز الرقابة الالكترونية.

Digital solutions by