Digital solutions by

حمادة من لاهاي: الاسد قرر افلاس "النهار"

18 تشرين الثاني 2014 | 13:20

اتهم النائب مروان حمادة  الرئيس السوري بشار الاسد بأنه "كان يحارب الاعلام الحر في لبنان، فقد اقفل الـ "ام. تي. في"، وقصف "المستقبل" وقرر افلاس النهار".
وقال في شهادته امام المحكمة الدولية: "بشار الاسد اجبر رئيس الحكومة السابق رفيق الحريري ان يتخلى عن صحيفة "النهار" ببيع اسهمه فيها فورا لانها تقود حملة لاخراج سوريا من لبنان".
ولفت الى ان "الحريري في عقد بيع أسهم "النهار" أرجأ استحقاق الدفع الى ما بعد الانتخابات الرئاسية والنيابية على امل اختلاف الظروف".

واشار الى ان "استثمار الحريري في "النهار" كان للحفاظ عليها بعدما واجهت الصحافة المكتوبة ازمة بعد الحرب ولم يتدخل في مضمون الصحيفة".
واوضح ان " الأسد طلب من الرئيس رفيق الحريري فض الاتفاق مع "النهار" خلال 48 ساعة وارسال عقد البيع الى دمشق مع رستم غزالة"، لافتاً الى انه لم يكن راضيا على خطة توزيع الدفعات في عقد بيع اسهم الحريري واعتبره تحايلا".
واضاف: " الحريري قال انه أرسل رسالة الى الاسد مفادها أنه يريد أن يعطي عائلة التويني وقتاً ليجدوا من يشتري هذه الأسهم".
واكد حمادة ان" قضية "النهار" كانت تستهدف اضعاف الحريري والاطباق على وسيلة اعلامية منادية بإستقلال لبنان".

Digital solutions by