Digital solutions by

مخايل الضاهر أو الفوضى... من جديد!

29 نوار 2014 | 20:18

المصدر: "النهار"

مورفي والضاهر معاً من جديد. (تصوير ميشال حلاق)

في لقطة ذات دلالة، التقى اليوم المساعد الأسبق لوزير الخارجية الأميركية لشؤون الشرق الأوسط ريتشارد مورفي مع النائب السابق مخايل الضاهر، وذلك للمرة الاولى منذ 26 عاما حين أطلق مورفي مقولته الشهيرة "مخايل الضاهر أو الفوضى".

اللقاء جرى عصر اليوم في مناسبة تدشين معهد عصام فارس للسياسات العامة والشؤون الدولية في الجامعة الاميركية في بيروت. وكان اللقاء فرصة لاستعادة محطة تخيير الدبلوماسي الاميركي لبنان والقادة الموارنة عام 1988 بين انتخاب رئيس لا يمثل شعبياً وفق معاييرأطراف مسيحية وبين الفوضى. فكان الخيار الثاني راجحاً.
26 عاماً مرّت يصح معها القول في زمن الشغور في سدة الرئاسة الاولى واستحالة تفاهم الأقطاب الموارنة من جديد على كلمة سواء في الاستحقاق الرئاسي، ما أشبه اليوم بالبارحة! مع ملاحظة ان العالم ما بات مهتماً بوضع ثقله والقيام بوساطات لمساعدة اللبنانيين على الاتيان برئيس.

Digital solutions by