Digital solutions by

هل أرادت الـ"موريكس دور" اسقاط عساف باخفاء اسمه؟

28 نيسان 2014 | 16:58

استغرب جمهور الفنان الفلسطيني محمد عساف اختفاء اسم محبوبهم من قائمة المرشحين لجائزة الـ"موريكس دور" عن فئة "افضل مطرب صاعد" قرابة اليوم، أمر أكده رئيس لجنة تنظيم الجائزة الدكتور زاهي الحلو، معيداً السبب إلى "خطأ تقني تسبب به أحد العاملين على موقع الجائزة الالكتروني من دون قصد".

ونفى الحلو أن يكون "للجنة التحكيم أو التنظيم أي علاقة بما حصل"، وقال: "اسمه موجود الآن، ويبدو أن المسؤول عن الموقع قد أخطأ، حيث مر يوماً من دون وجود اسم عساف، ربما بعد الانتقال للمرحلة الثانية ظنوا بأن اسمه قد حذف"، معتبراً أن ذلك "لن يؤثر على التصويت لأن اسمه ما زال موجودا وبإمكان محبوه التصويت لنهاية شهر أيار". وفي شأن ما قيل عن رشوة لحذف الاسم، قال: "لمين بدهم يدفعوا فلوس؟ نحن لا نعرف المرشحين ولا نتواصل معهم، والأسماء التي رشحها الجمهور هي التي نزلت، لقد فسروا الموضوع على ذوقهم، هو مجرد خطأ حدث أثناء نقل الأسماء.. نحن ما منعرف محمد عساف لنستقصده ولا نعرف بقية المرشحين.. اللي بيربح مبروك عليه، وهذه جائزة محترمة وهذه الاتهامات الباطلة عيب".

الغريب أن خبير تقنية المعلومات، الدكتور معتز كوكش، الحاصل على جائزة أفضل خبير في تقنية المعلومات في الشرق الأوسط للعام 2013، أكد أن الموضوع ليس خطأ تقنيا، مشدداً على "استحالة حصول هكذا خطأ في شكل غير متعمد، وفي غالب الأمر هناك من تعمد إسقاط الاسم".

عسَّاف لم يكن على علم بترشحه حتى الأمس، لكنه فوجئ بالعاصفة التي أثيرت على "تويتر" بسبب سقوط اسمه قرابة اليوم وقال: "لم يكن لدي أي فكرة عن ترشحي أو سقوط اسمي وعودته، ولم أعلم بهذه القصة سوى اليوم". وعما إذا كان الموضوع خطأ تقنيا أو متعمدا، قال ضاحكا: "الحمد لله في أقل من سنة حصدت جوائز وألقاب عديدة، وأهم ما حصل لي في حياتي هو هذا الجمهور العريق، إنه الجائزة الحقيقية التي أحمد ربي عليها دائما، وفي النهاية أنا ربحت جمهوري من أصغر طفل فيهم لأكبر شيخ".

 

Digital solutions by