Digital solutions by

الولايات المتحدة تتعرض لحملة تجسس إلكتروني

11 شباط 2013 | 12:14

أوردت صحيفة "واشنطن بوست" أن الولايات المتحدة تتعرض لحملة تجسس إلكتروني واسعة النطاق مصدرها الرئيسي الصين تهدد تنافسيتها الإقتصادية. وبحسب مسؤولين لم تحدّد هويتهم، جاء الإستنتاج في وثيقة بعنوان "تقرير الإستخبارات الوطنية"، وهو تقرير سري يعرض خلاصة وجهات نظر أجهزة الإستخبارات الأميركية. وبحسب التقرير، فإن الصين هي في طليعة هذه الحملة وهي التي تسعى بأكبر قدر من الهجومية الى اختراق الأنظمة المعلوماتية للشركات والمؤسسات الأميركية للوصول الى معلومات يمكنها استخدامها لتحقيق تقدم يمكنها من اكتساب تفوق إقتصادي. ويذكر التقرير أن الهجمات الإلكترونية تستهدف بصورة خاصة الشركات والهيئات الناشطة في مجال الطاقة والمالية وتكنولوجيا المعلومات والفضاء وصناعة السيارات.
وكان خبراء مستقلون قدروا بعشرات مليارات الدولارات الضرر الذي لحق بالإقتصاد الأميركي جراء هذه الهجمات، كما يذكر التقرير ثلاث دول أخرى هي روسيا وإسرائيل وفرنسا على أنها تشن هجمات إلكترونية على الولايات المتحدة، غير اأنه يشير في شكل واضح الى أن التجسس الإلكتروني الذي تقوم به هذه البلدان لا يُقارن بحجم الحملة التي تخوضها الصين. وتسعى إدارة الرئيس باراك أوباما للتصدي للتجسس الإلكتروني الذي يستهدف الإقتصاد من خلال تقديم احتجاجات رسمية وطرد موظفين ديبلوماسيين وفرض قيود على تأشيرات الدخول والعمل ورفع شكاوى الى منظمة التجارة العالمية.

Digital solutions by