Digital solutions by

جوز الهند يحقق أرباحا خيالية

8 شباط 2013 | 00:31

انترنت

لم تسمع المزارعة الفيليبينية ليزل بالماكيدا بالفنانة مادونا يوما، لكن حياتها قد تتغير بفضل إشادة نجمة البوب الأميركية بمنافع ماء جوز الهند.

فبعد ري عطش الفيليبينيين على مدى قرون، أصبح هذا السائل الغني بالمعادن مشروباً صحياً ضرورياً بفضل حملة تسويق ضخمة أطلقها مصنعو المشروبات بهدف منافسة المشروبات الغازية التي فقدت رونقها.
وتقوم بالماكيدا وزوجها بمعالجة كميات هائلة من جوز الهند في مزرعتهما كل أسبوع لاستخراج اللب منها وتحويله إلى زيت نباتي. ويؤمن هذا العمل الشاق تسعة دولارات فقط يوميا لعائلتهما المؤلفة من خمسة أشخاص.
وقالت بالماكيدا لوكالة فرانس برس في بلدة مولاناي الريفية: "نقوم برمي الماء عند استخراج اللب. لكن إن كان الناس يدفعون المال بالفعل لشرب ماء جوز الهند، فلا مانع لدينا طبعا من زيادة أرباحنا".
وفي مانيلا، بدأت شركة محلية تدعى "فروتس اوف لايف" تستغل اهتمام الغرب المتزايد بماء جوز الهند كبديل عن المشروبات الغازية الغنية بالسكر.
وقال فيبي دي لا كروز، مدير المبيعات في "فروتس فور لايف"، ان "الناس بشكل عام باتوا ينتبهون إلى صحتهم أكثر مما مضى. وبدأ الرياضيون يلجأون إلى ماء جوز الهند لإحتوائه على محلولات كهربائية طبيعية".
وأضاف أن "الطلب كبير جداً، لكن المشكلة الوحيدة هي كيفية ايصال السائل الى مراكز المعالجة قبل أن يفسد بما أن معظم مزارع جوز الهند موجودة في مناطق مرتفعة طرقاتها وعرة".

 

Digital solutions by