(فيديو) شانتال سركيس لـ"النهار": لهذه الاسباب رفضت "القوات" التصويت على الموازنة... وهؤلاء هم الشعبويّون

16 تموز 2019 | 21:22

المصدر: "النهار"

شانتال سركيس في استوديو "النهار" (تصوير ساكو بيكاريان)

اكدت الامينة العامة لحزب "القوات اللبنانية" شانتال سركيس ان القوات لم تغسل يدها من دم الموازنة العامة كما يروج البعض، وقالت في مقابلة لـ"فايسبوك النهار" :" لم ننتقد الموازنة ونطلق الخطابات الشعبوية ومن ثم نصوت لها، بالعكس نحن رفضنا التصويت عليها لانها لا تتماشى مع طروحاتنا الاصلاحية او المسار الصحيح لاعادة بناء الدولة، ولكن هذا لا يعني اننا ضد بعض البنود التي نجدها ضرورية ويجب ان نصوت لها، ونحنا لسنا شعبويين بل نتعامل مع الموازنة بمسؤولية كبيرة لانها متعلقة بمصير البلد كله". 


القوات ليست شعبوية 

وردا على اتهام "القوات" بالمعارضة فقط دون تقديم البديل، اكدت ان "القوات قدمت البديل داخل مجلس الوزراء وفي خارجه، ولا تعارض فقط لتسجيل مواقف شعبوية او خوض معاركة وهمية، ونحن قدمنا حلولا وخططا للعديد من الملفات المطروحة، من التهرب الضريبي الى المعابر غير الشرعية، الى خطة الكهرباء وغيرها من الامور".

وكشفت سركيس عن ان “نواب القوات في نقاشات جلسة مجلس النواب المخصصة لمناقشة مشروع الموازنة سيسلطون الضوء على الإصلاحات التي كان يفترض ان تبت، وحيث نرى بنوداً جيدة سنصوت عليها لأن مشاركتنا في الحكومة بناءة”. وسألت سركيس، “لماذا نستقيل من الحكومة طالما نحن نستطيع ان نغيّر من الداخل، وهناك أمور تمكّنا من تغييرها؟ هدفنا ليس الشعبوية ونعرف من نبض الناس، وإيمانهم بنا ومستمرون لما فيه خير الدولة”.



وتابعت، “هناك عدة حلول يجب اتخاذها، أولها موضوع الكهرباء والتأخير الحاصل في هذا الملف، فأين معمل دير عمار مثلاً الذي بدأت مفاوضاته منذ أكثر من سنة؟ أين الهيئة الناظمة للكهرباء؟”.

لماذا لا يغلقها وزير الدفاع؟

وفي تعليقها على رد وزير الدفاع الياس بو صعب على الدكتور سمير جعجع، قالت سركيس: "كل الوزراء في الحكومة يعلمون بالمعابر غير الشرعية ويعرفونها بالاسم، لماذا لا يغلقها وزير الدفاع؟ وتصديقا لكلام وزير الدفاع، ان الابراج البريطانية للمراقبة موجودة وهي بادراة قيادة الجيش ووزارة الدفاع، فلماذا لا تقوم بعملها وتمنع التهريب؟". 

وعن العلاقة مع العهد، جددت سركيس اصرار "القوات" على انجاح العهد، وطالبته بأن "ينتفض على نفسه ويعيد تصويب الامور في الاتجاه الصحيح". 

وقالت: "نحن نفصل بين الوزير جبران باسيل وقيادات اخرى في التيار، فالجميع لا يوافقونه في القرارات التي يتخذها، ونحن نفصل بينه وبينهم كي لا نشملهم بردنا عليه، ونعوّل على هذه القيادات كي نحافظ على ما حققناه معا بعد المصالحة الكبرى". 

وأردفت، “لن نسكت على ما يدق بنا، لكن هل نحن قمنا بردة الفعل ضد باسيل في الجبل أو في البقاع الغربي أو بعلبك؟ الوزير باسيل يحصد نتيجة تصرفاته، إذ لا يقوم بحسابات جيدة ومن لديه هدف عليه ان يتعظ من التاريخ ويتعلم منه”.

نصيحتي لسامي الجميل 

وردت سركيس على كلام رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميل، “أين استسلمنا؟ الشيخ سامي كان مستعداً للمشاركة في هذه الحكومة والناس تتذكر زيارته الى بيت الوسط، ولو وافقوا معه على ان يأخذ حقيبة جيدة ما كانت “القوات” استسلمت بالنسبة له”.

ودعت الجميل “ليتوقف عن اتهامنا بأمور غير واقعية وهو نفسه شارك في حكومة تضم حزب الله وأنصحه الا يعزز شعبيته على حساب القوات، لأنه لن يتمكن من ذلك وليصوب على مكان آخر حيث الناس محبطة فيه وليحاول تحسين وضعه منه”.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard