أرشيف "النهار" - ملهاة الموسم : الممنوع صار مرغوبا!

22 تموز 2019 | 06:30

المصدر: أرشيف "النهار"

  • المصدر: أرشيف "النهار"

علما لبنان وسوريا (تعبيرية).

نستعيد في #نهار_من_الأرشيف مقالاً كتبه ادمون صعب في "النهار" بتاريخ 24 آذار 1995، حمل عنوان "ملهاة الموسم : الممنوع صار مرغوبا!".
يكاد لا يمر يوم الا وتهدر فوق رؤوسنا، في الجنوب وبيروت وانحاء عدة من لبنان، طائرات العدو الاسرائيلي. وهي بهديرها هذا لا تخيفنا بمقدار ما تذكّرنا بالاخطار المحدقة بلبنان حاليا، سياسيا وعسكريا وامنيا. ويزداد الهدير فوق رؤوسنا اكثر فاكثر مع الحجيج السياسي الى دمشق سعيا الى الحصول على كلمة السر في ما يتعلق بتعديل الدستور مع اقتراب اوان بت موضوع الانتخاب الرئاسي، في وقت تحمل الانباء من واشنطن ان سوريا مهتمة بموضوع الامن اكثر من اي امر آخر، وان الجنوب الضاغط بالمقاومة البطلة على الوضع التفاوضي، يتقدم اهتمامها بالجولان... فنتساءل بهدوء: لماذا الاصرار على تشويه الارادة الوطنية وتغييب القرار السياسي الحر؟ فبعد التلاعب بالانتخابات النيابية، وما تلاها من انحرافات، وبعد التأكيد ان دستور الطائف مقدّس يستحيل تعديله من اجل تصويب المسار السياسي واعادة التوازن الى المشاركة المتكافئة في الحكم؟ ولماذا تكرار الخطأ مجددا بابعاد مجلس النواب هذا - على علاته - عن المشاركة في اختيار رئيس جديد للجمهورية بطريق الاقتراع الحر - نعم الحر - والسعي الى خيارات اخرى، جر مثلها ويلات على لبنان، من عهد الشيخ بشارة الخوري...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 88% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard