الجزائر تنتظر الكأس... بقيادة "فخر العرب" و"الجاد"

15 تموز 2019 | 11:48

المصدر: "النهار"

محرز يسجل الهدف الحاسم (أ ب).

لم يكن مفاجئاً أن يصل المنتخب الجزائري إلى نهائي كأس أفريقيا 2019 المقامة في مصر، بعد المستوى اللافت الذي قدمه منذ الثواني الأولى، والذي بدا مغايراً لما كان عليه في الفترة الماضية.

ونجح المدير الفني جمال بلماضي في إعادة الروح إلى تشكيلة منتخب عانى كثيراً في الفترة الماضية، بعد خروجه من الدور ربع النهائي للمسابقة نفسها في 2015، وقبلها من دور الـ16 لكأس العالم 2014 على يد ألمانيا بصعوبة بعد التمديد، ليعود ويخرج من الدور الأول للمسابقة القارية في 2017.

وكان الإخفاق الأكبر عدم بلوغ موندبال 2018، الذي أقيم في روسيا.

وتأهل "محاربو الصحراء" إلى المباراة النهائية، لمواجهة السنغال الجمعة المقبل، بعد تحقيقها العلامة الكاملة في الدور الأول، على الشكل الآتي: فازت على كل من كينيا 2-0 والسنغال 1-0 وتنزانيا 3-0.

وفي دور الـ16، فاز ممثل العرب على غينيا 3-0، ثم على ساحل العاج بركلات الترجيح (4-3) بعد تعادلهما في الوقت الأصلي 1-1 في ربع النهائي، قبل أن يتخطى نيجيريا في المربع الذهبي (2-1)، ليصل إلى النهائي للمرة الأولى منذ تتويجه بطلاً للمسابقة على أرضه في 1990.

احتفالات جزائرية

ضغط المنتخب الجزائري في الدقائق الأخيرة لئلا يصل إلى شوطين إضافيين قد يلقى فيهما مصير تونس، التي خرجت بعد التمديد أمام السنغال، فجاء الحل عبر النجم رياض محرز، الذي وصفه البعض في مواقع التواصل الاجتماعي بـ"فخر العرب" بدلاً من مهاجم مصر محمد صلاح، نظراً لتأثيره الكبير على أداء المنتخب، حيث كان سبباً في وصوله إلى "مواجهة اللقب".

أطلق محرز صاروخاً من ركلة حرة مباشرة في الدقيقة 90+5، انفجر في شباك نيجيريا، التي فشل حارسها ولاعبوها في التمركز بالطريقة الصحيحة وكأنهم منتخب مبتدئ!

أطلقت الركلة الحرة التي سجلها لاعب مانشستر سيتي الإنكليزي احتفالات صاخبة في بلاده، حيث تابع الجزائريون المباراة في أحياء العاصمة، وتجمعوا من مختلف الأعمار، حاملين الأعلام والرايات، آملين في أن يواصل منتخب بلادهم المرشح بقوة للقب منذ بداية البطولة الحالية، مسيرته نحو الظفر بالكأس.

وانصبت الإشادات على وجه الخصوص على المدير الفني جمال بلماضي، النجم الدولي السابق الذي يتولى تدريب المنتخب منذ آب 2018، هذا المدرب الجاد والصارم، هو "نعمة" أعادت الروح إلى قلوب "محاربي الصحراء".

رسالة رئيس الجزائر

وعقب التأهل وجّه الرئيس الجزائري عبد القادر بن صالح رسالة تهنئة إلى منتخب بلاده ومشجعيه، قائلاً: "ونحن في غمرة من البهجة الشعبية التي صاحبت تأهل الفريق الوطني إلى نهائي كأس أفريقيا، لا يسعني إلا أن أتوجه باسم الشعب الجزائري بالشكر الكبير والامتنان الكثير إليكم جميعاً، لاعبين ومدرباً، تقنيين ومناصرين على هذا الإنجاز الرائع".

وتابع: "كنتم محاربين بكل ما تحمله الكلمة من معان نبيلة، نراكم لا تدخرون مثقال ذرة جهد إلا وبذلتموه، لا يهدأ لكم بال ولا يجف لكم جفن إلا والنصر حليفكم، مدججين بروح وطنية ورياضية رفيعة، ونصب عينيكم الوصول إلى هذه المراحل المتقدمة والمشرفة من غمار المنافسة القارية، وتلكم هي الاحترافية".

وسيطر قائد المنتخب رياض محرز على عناوين وصور الصحف الجزائرية، حيث كتبت "الشروق" بعنوان عريض "مبروك".

Abed.harb@annahar.com.lb

Twitter: @abedharb2

فادي الخطيب يصرخ في ساحات الثورة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard