نصرالله: من سيعيد الثاني إلى العصر الحجري... نحن أم إسرائيل؟

12 تموز 2019 | 21:59

نصرالله.

رأى الأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله أن "الجديد في موضوع العقوبات الأميركية هو شمولها نائبين، في إساءة الى الدولة كلها، لكن الموضوع برمّته لا تداعيات له، ونحن على لائحة الارهاب من الثمانينيات، ولطالما كنا مستهدفين بسبب اسرائيل".

وأكد أن "المقاومة ما زالت اقوى من اي وقت مضى، وانها تطورت خلال السنوات الثلاث عشرة التي مرت منذ حرب تموز 2006".

وقال في حديث متلفز الى قناة "المنار"  في ذكرى حرب تموز 2006: "لقد نمت القدرة البشرية عندنا، وتضاعفت الاعداد وتصاعدت القدرة الهجومية".

ونصح إسرائيل بعدم التهديد بأنها ستعيد لبنان الى العصر الحجري، "لأن هذا القول فيه استخفاف بلبنان، لا بل يمكننا السؤال ماذا سنفعل نحن بالمستوطنات وغيرها، وصرت مقتنعاً بأن اسرائيل أوهى من بيت العنكبوت". واستدل على ذلك بخريطة فلسطين المحتلة، مؤكداً أن "المقاومة تستطيع استهداف المواقع فيها وصولاً الى ايلات، وان الشمال هو في دائرة نيراننا".

وكشف عن خطط متعددة لدى المقاومة في حال وقوع الحرب، مستبعداً قيام اسرائيل بشنها "لان الجديد هو ماذا سيحل بهم في هذه الحرب".

وعن "صفقة القرن" قال: "نحن نؤمن بأن صفقة القرن الى فشل، لأنها لا تملك عناصر النجاح، لا بل انها تملك عناصر تفجيرها من داخلها. ولن تجد فلسطينياً ولا عربياً ولا مسلماً في العالم يوافق على إعطاء إسرائيل المقدسات في القدس، والاميركي نفسه أطلق الرصاصة على صفقة القرن عندما أعلن ترامب إعطاء إسرائيل القدس".

وحول مسألة ترسيم الحدود في البر والبحر، قال نصر الله إن "الاسرائيلي لا يريد ان تكون الامم المتحدة هي الراعي لمسألة المفاوضات حول النفط وترسيم الحدود، بل العدو يريد ان يكون الاميركي هو الراعي"، وتابع “لذلك لبنان يصر على ان تكون الامم المتحدة هي الراعي". واضاف ان "بعض الخبراء لفتوا الى ان تعبير ترسيم الحدود البرية هو خاطئ لان الحدود البرية مرسمة مسبقا ويبقى ترسيم الحدود في مزارع شبعا وتلال كفرشوبا وهذا مع سوريا"، موضحاً "يمكن ان يكون هناك كشف تقني للحدود بل ان العدو يحاول خداع اللبنانيين لتبادل اراضي معينة في هذه المنطقة او تلك، هذا غير الموضوع المبدئي".

وقال نصر الله إن "كل التعاطي مع الملف السوري لا علاقة له بالعقوبات او التقشف المالي واذا دعت الحاجة لعودة كل من كان هناك سيعود"، وتابع "لم تحن حتى الآن ساعة الانتصار الحاسم وهذا يعود الى القيادة السورية، الامور ما زالت مفتوحة لمعرفة هل انجز ما ذهبنا من اجله في سوريا"، واضاف "ما يسمعه الإيرانيون والسوريون من الروسي انه غير مقتنع حتى الساعة بوجوب او ضرورة خروج حزب الله او المساعدة الايرانية وبقية افرقاء محور المقاومة". ورأى انه "حتى الساعة لا مصلحة لروسيا ان تخرج ايران من سوريا"، معتبراً ان "الروس يحاولون تدوير الزوايا والوصول الى تسوية معينة تمنع مواجهة بين اسرائيل من جهة وحزب الله او ايران في سوريا".

وتابع "بعض المسؤولين العرب والفضائيات يعيشون على الاوهام حول العلاقة بين روسيا وايران في سوريا، هناك حالة تنسيق كبيرة بين الروسي والايراني في الموضوع الميداني وايضاً السياسي وهناك لقاءات وزيارات متبادلة كثيرة"، واوضح ان "ايران وروسيا اقرب الى بعض من اي وقت مضى، التقارب كبير في الرؤية وان لم يكن هناك تطابق"، ولفت الى ان "ذلك بفضل سياسات ترامب".

وفي الشأن الداخلي، تناول حادثة الجبل، وقال: "نحن أشدّ الناس حرصاً على الاستقرار، ولا نريد أن نفجر أي ساحة، ولكن من الطبيعي أن نقف الى جانب حليفنا النائب طلال إرسلان الذي اعتُدي عليه وظُلم. حزب الله إيجابي ويدعو الى التهدئة، ونرى أن مطلب إحالة الملف على المجلس العدلي منصف ومنطقي، لأن ما حدث كبير وكان يمكن أن يفجّر البلد، علماً أن النائب أرسلان هو من ارتأى الإحالة ولسنا نحن".

وأكد أن الخلاف مع رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي النائب وليد جنبلاط أخيراً كان مطالبته بمشاركة السيد بيار فتوش في معمل عين دارة للترابة، ورفض فتوش ذلك، ثم إلغاء وزير الصناعة وائل أبو فاعور قرار سلفه الوزير حسين الحاج حسن في شأن رخصة المعمل.

وأشار في معرض رده على سؤال عن علاقة الحزب برئيس الحكومة سعد الحريري الى أن "مصلحة البلاد تفرض أن يظل رئيسا للحكومة".

فاهي حديديان .... تنظيم قطاع الصاغة ضروري

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard