جريمة مرعبة في القاهرة... سرّ مقتل رجل وابنته وحرق جثتيهما

12 تموز 2019 | 12:47

المصدر: "النهار"

أرشيفية.

جريمة بشعة شهدتها العاصمة المصرية القاهرة، بعدما لجأ شاب إلى قتل بائع بطيخ وابنته وحرق جثتيهما، للتخلص من آثار جريمته، بسبب شكّه أن المجني عليه على علاقة غير شرعية بزوجته.

وعثرت قوات الأمن على جثتي بائع في العقد الرابع من عمره، ونجلته 10 سنوات، متفحمتين داخل شقتهما في منطقة حلوان، إذ كشفت التحريات أن وراء ارتكاب الواقعة جارهما يدعى أبو كريم انتقاماً منه لشكه بوجود علاقة غير شرعية بين الضحية وزوجته.

وكشف المتّهم أنه شك في نشوب علاقة غير شرعية بين الضحية وزوجته، حيث إنّه بعد خروج المجني عليه من السجن بعفو طبي، نشبت مشاجرة بينه وزوجته انتهت بالطلاق، قبل أن يلاحظ بعدها أنه دائم الوقوف مع زوجة القاتل والحديث معها.

وأضاف خلال التحقيقات: "في بداية الأمر لم أشك في شيء، إلا أنّني لاحظت تغيراً في معاملة زوجتي، فزاد شكي أنها علي علاقة بالمجنى عليه، فمنعتها من التحدث معه، وفي أثناء عودتي من العمل لاحظت خروج زوجتي تتحدث مع الضحية، ففكرت في التخلص من المجني عليه".

وشدّد المتهم على أنه توجه إلي شقة المجني عليه، وعند دخوله الشقة تعدى عليه بالضرب وسدد له طعنات عدة حتى سقط على الأرض، إلا أن نجلته رأت ما حدث، فخاف أن ينفضح أمره فقرر التخلص منها، وقام بتوثيقها ووضعها بجوار والدها وأشعل النيران بهما لإخفاء معالم الجريمة، قائلاً: "لم أكن أقصد قتلها، لأنها ليس لها ذنب، لكنني خفت أن تفضحني وتبلغ عني".

ريم السعيدي تتحدّث لـ "النهار" عن الأمومة والزواج

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard